اخبار الاقتصاد

واشنطن ترصد ترليون و(300) مليون دولار للتخطيط الزراعي بالبلاد

صحيفة آخر لحظة
مصدر الخبر / صحيفة آخر لحظة

الخرطوم: أحمد قسم السيد

كشف مستشار التنمية العالمية والرئيس المؤسس لمنصة السياسات التنموية د.الوليد مادبو عن رصد الولايات المتحدة الأمريكية ترليون و(300)مليون دولار للتخطيط الزراعي في السودان،لكنه قال مازالت في أنتظار معالجة وإصلاح السياسات الاقتصادية بالبلاد ،بجانب رفع البلاد من قائمة الدول الراعية للارهاب ومحاربة الأمراض والجرائم،فضلاًعن تعيين طاقم اقتصادي جديد يكون مؤهل ومدرب وله المام كافي بالقضايا الاقتصادية،للبدء في دخول في شركة حقيقية مع السودان،وشدد مادبوعلي ضرورة استقطاب كوادر متميزاً من الخارجي،بدلاً عن المنح التي تقدمها بعض الدول العربية للسودان،واضاف مادبو في ندوة نحو مجتمع علمي وديمقراطي التي نظمته افاق ثورة 13 ديسمبر باتحاد المصارف اذا لم يستطيع رئيس مجلس الوزراء استقطاب كفاءات من الخارج لايمكنه فعل اي شئ،وقال لابد من مواجهة التحديات بعقلينة،وطالب مادبو بإنشاء وزارة للتخطيط وتوفير الاحصائيات،بجانب توطين قوية عسكرية لضمان الأستقرار الأمني بالبلاد خلال الفترة الانتقالية،فضلاً عن أعادة النظر في العلاقات الخارجية خاصة مع دول الجوار لإنتشال البلاد من قائمة الدول الراهية للإرهاب، اضافة إلي أعداد خطة وطنية من (2020_2050م) ومراجعة كل الهياكل الأدارية عبر اجراء دراسات ميدانية من خلال الاستعانة بشركات عالمياً من اجل تقليل الترهل الحكومي،بالتالي توفير كتلة حرجة من الخبراء التنفيذيين،مؤكد ان قوي اعلان الحرية والتغيير هي الانقاذ “2”للدخولها في المحصاصات في تعيين مجلس السيادي، وطالب رئيس مجلس الوزراء بان يكون اختيار الوزراء عبر الاعلان بالصحف لضمان تعيين الكفاءات للفترة المقبلة،وانتقد مادبو المرشح لوزارة المالية ابراهيم بدوي وقال انه يفتقر للخبرة والدرية في المجال الاقتصاد.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة آخر لحظة

عن مصدر الخبر

صحيفة آخر لحظة

صحيفة آخر لحظة

أضف تعليقـك

تعليق

  • حكومة حمدوك يجب أن تطلب السلطة المدنية بإنشاء مفوضية قومية للاقتصاد الوطنى، يديرها خبراء سودانيون و اصحاب الخبرة من الاجانب كما عرف فى كل دول العالم تتولى مسائل الاقتصاد الكبير (ماكرو) و الاقتصاد الدقيق (مكرو) وتعد الخطط الاقتصادية و التنفيذية لاعادة الهيكلة و فى نفس الوقت إنشاء المؤسسات الانتاجية لذلك ودراسة فعاليتها لابداع الحلول الناجعة، بعيدا من قسم التخطيط بوزارة المالية الذى يتولاه حفنة من الموظفين يعمل داخل قفص بيروقراطى بمرتب لا يفوت ال 250 دولار فى الشهر؟هذا نظام صنع للتدهور الاقتصادى و الافلاس و ليس للتخطيط السليم للاقتصاد.