السودان الان السودان عاجل

من هي القاضية نعمات عبد الله محمد خير رئيسة القضاء الجديد في السودان – سيرة الذاتية ؟

غرفة الاخبار
مصدر الخبر / غرفة الاخبار

اقر المجلس السيادي تعيين قاضي المحكمة العليا نعمات محمد عبدالله رئيسا للقضاء، وتاج السر علي الحبر نائبا عاما للسودان.

سيرة ذاتية 

القاضية نعمات عبدالله محمد خير من مدينة الكاملين بولاية الجزيرة انظمت الى السلطة القضائية قبل انقلاب الانقاذ بسنوات مطلع ثمانينيات القرن الماضي وعملت في محكمة الاستئناف والمحكمة الابتدائية و‏تدرجت فى السلك القضائى حتى اصبحت قاضى محكمة عليا وتعتبر من مؤسسى نادى القضاة السوداني وغير منتمية سياسيا لاي حزب وبحسب مقربين منها تعاملوا معها قضائيا مواقفها مهنية مشهودا لها بالنزاهة والاستقامة وفق متابعة موقع اخبار السودان .
عارضت النظام المخلوع وشاركت في الحراك الثوري وكانت ضمن القضاة المشاركين في ابريل بموكب القضاء اضافة الى وقفات احتجاجية اخرى بالاضافة الى تواجدها في ساحة القيادة .
وأشهر قضاياها هى رفضها طعنا من وزارة الأوقاف في 2016 ضد الكنيسة الإنجيلية السودانية، التي شكلت لجنة لإدارتها في 2013 حيث أن المحكمة العليا الدائرة الإدارية كانت قد أصدرت بتاريخ 8/11/2016م قراراً بشطب الطعن بطريق الإستئناف بالرقم 172/2015م برسومه والمقدم من وزارة الإرشاد والأوقاف ضد الكنيسة الإنجيلية المشيخية السودانية برئاسة القاضية نعمات .

عن مصدر الخبر

غرفة الاخبار

غرفة الاخبار

أضف تعليقـك

تعليقات

  • خلاص يا جماعة الموضوع انتهى..مجلس السيادة اقر..يعني اعتمد..والزولة دي جابوها ناس قحت ..يعني لا مجلس عسكري ولاكيزان ولا غيرو..فانتو لوكو الصبر ..لعل وعسى..بس عايزين نسمع رأي مولانا سيف حمدنا الله..نتنور بيهو شويه

  • في كل العالم وفي كل العصور لم تتولي أمراءه العدل في دوله منذ أن خلق الله الدنيا حتي بلاد الكفر لم تولي أمراء القضاء
    انه العهد الجديد وهل ادم تقلصت حقوقه
    عبدالقادر فقط يمثلني لا تلك صاحب السيره الذاتيه الضعيفة
    نقول لحواء السودان مبروك عليك سقوط الاهليه

    • * لقد إنتهت أزمان الدجل و الشعوذه و قهر الناس بإسم الدين.
      * بفضل الوعي العام, و بفضل حجم جرائم و فساد و تقتيل الناس و ظلمهم من قبل الإسلامويين الفاسقين, فقد أصبحت الثوره الجماهيريه السودانيه و شعاراتها و مبادئها, أصبحت ثقافه عامه فى البيت, و في العمل, و في المدرسه, و في الجامعه, و حتي في رياض الأطفال..مدنييوااا.. و الشعب السوداني الآن في مرحلة كنس العفن و الوسخ الناتج عن المتاجره بدين الإله منذ الإستقلال.
      * تموتوا بغيظكم بس إن شاء الله

  • مولانا عبدالقادر محمد أحمد خيارنا فى القضاء مع احترامنا للقاضيه نعمات الكيزان ديل داىرين ليهم زول ينجضم بدون عواطف ومولانا هو السم القدر عشاهم عشان عارفنو بيرفضوا توليهو للقضاء لانو بيكون شديد عليهم اى زول دقرى ونضيف ما لينفع مع الكيزان اللصوص

  • مولانا عبدالقادر محمد أحمد بس .. الجماعة إياهم عامل ليهم رعب عشان كده رافضين تعيينوا ، الشعب السوداني عن بكرة أبيه يصر على تعيينه غصبا عنهم .. أولاد أم زقده حرامية

  • عَنْ أَبِي بَكْرَةَ رضي الله عنه قَالَ :
    ( لَقَدْ نَفَعَنِي اللَّهُ بِكَلِمَةٍ سَمِعْتُهَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَيَّامَ الْجَمَلِ بَعْدَ مَا كِدْتُ أَنْ أَلْحَقَ بِأَصْحَابِ الْجَمَلِ فَأُقَاتِلَ مَعَهُمْ . قَالَ : لَمَّا بَلَغَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّ أَهْلَ فَارِسَ قَدْ مَلَّكُوا عَلَيْهِمْ بِنْتَ كِسْرَى قَالَ : لَنْ يُفْلِحَ قَوْمٌ وَلَّوْا أَمْرَهُمْ امْرَأَةً )
    رواه البخاري (4425)، ورواه النسائي في ” السنن ” (8/227) وبوب عليه النسائي بقوله : “النهي عن استعمال النساء في الحكم ” انتهى.

  • *قدمتم سيرة ذاتية باهته .. فهي تستحق أن يكتب عنها تفاصيل أكثر خاصة في مجال عملها والتدرج في السلك القضائي ، ومشاركتها في حراك الشارع ضد النظام البائد.

    • إن شاء الله مولانا محمد أحمد عبد القادر هو الخيار الأفضل وهو الوحيد الذي يحاسب النظام السابق البائد واضم صوتي لصوتك اخي