اخبار الاقتصاد

العسكري: الدولة ستسمح بالتعامل المقنن بالدولار قريباً

شبكة الشروق
مصدر الخبر / شبكة الشروق

أعلن رئيس اللجنة الاقتصادية بالمجلس العسكري الانتقالي اللواء الركن إبراهيم جابر إبراهيم، أن الدولة ستسمح قريباً للجميع بالتعامل بالدولار الأميركي عبر وكالات مقننة برأسمال يبلغ 100 مليون دولار.

وأكد جابر في تصريحات لوكالة السودان الرسمية للأنباء “سونا”، ليل الثلاثاء، أن الدولة لا تتعامل في شراء وبيع الدولار بأي حال من الأحوال.

وأكد أن المجلس حارب الفساد الذي خلفه النظام السابق في مجال الأدوية، موضحاً أن المجلس وفي بداية اندلاع الثورة فوجئ بانعدام المحاليل الوريدية وأصناف كثيرة من الأدوية نتيجة الديون الكبيرة لشركات الأدوية العالمية والإقليمية المستحقة على بنك السودان وديون البنوك المراسلة.

وأوضح إبراهيم أن الدولة دفعت تسعة ملايين دولار لتوفير المحاليل الوريدية، وسددت 75 بالمئة من ديون بنك السودان الخاصة بالأدوية والبالغة 34 مليون دولار.

وأشار إلى أن البلاد بها 36 مصنعاً للأدوية، وأكد السماح للمصانع المحلية بتصدير ما يزيد عن حاجة السوق المحلي ومساعدتها بنسبة 10 بالمئة من حصائل الصادر.

وقال إن اللجنة الاقتصادية صممت ونفذت نظاماً جيداً لاستيراد الأدوية يحارب الفساد، معلناً تنظيم عمل السجل التجاري وربطه بالنشاط الحقيقي للاستيراد الخاص برجال الأعمال وتطبيق الشروط التي ترد في السجل على الأنشطة كافة الخاصة بذلك.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة الشروق

عن مصدر الخبر

شبكة الشروق

شبكة الشروق

أضف تعليقـك

تعليقات

  • السياسه الماليه والمصرفيه وهيكلة الاقتصاد قضايا يعالجها الجهاز التنفيذي الجديد بعد اداء القسم ام ان المجلس العسكري تراجع عن الوثيقه الدستوريه. اعوذ بالله من التنطع . ارجوكم ارحمونا.

  • ياخ انتو ما تخلو الخبز للخباز بعد ترشيح وزير المالية ومدير بنك السودان للحكومة الإنتقالية وبطلوا تخبط