السودان الان

بدء استجواب المتهمين بانتحال صفة حميدتي

جريدة التيار
مصدر الخبر / جريدة التيار

الخرطوم: أميرة التيجاني

بدأت محكمة جنايات الخرطوم شمال أمس استجواب المتهمين الثلاثة بانتحال صفة قائد الدعم السريع الفريق محمد حمدان دقلو الشهير بحميدتي، ومن بينهم إلقاء القبض على المتهم الأول وضامنه لحضور الجلسة المنعقدة وقال المتهم الثاني لدى استجوابة بأنه يعمل رجل أعمال اتصل عليه المتهم الأول طلب منه أن يحضر إليه بالقرب من جمارك واستقل عربة وذهب إليه وقاما بالدخول باستراحة أحد البنوك وجد المتهم الثالث وملازم أول الذي عرفه بأن هؤلاء تابعين لقوات الدعم السريع المتهمين الثالث والرابع، وأن الشاكي لديه مشكلة في أوراق ترخيص عربة وأضاف جاءته مكالمة وبعد الفراغ منها أخبرة بأنها من قائد الدعم السريع وطلب منه أن يحل الإشكالية مع النقيب المتهم الثالث وبعد ذلك تفاجا بإلقاء القبض عليه ونفى علاقتة أو معرفته بالبلاغ فيما قال المتهم الثالث لدى استجوابة أنه اتصل عليه شخص ذات صلة به أخطره بأن قريبه لديه مشكلة وطلب منه أن يحلها له وهي مشكلة عربة إفراج موقت، تم ترخيصها له واتضح بأن أوراقها مزورة وطلب منه أن يقابل ملازم أول وذهب إليه وقابله في سوق العربي ووجد المتهم الثاني كما قام الملازم بأخذ بيانات المتهم الثاني وأضاف المتهم الثالث لحظة القبض عليه أنه جاءته مكالمة من رقم مجهول أخبره أنه يريد شراء قطعة أرض وأن لديه قطعة أرض معروضة للبيع، طلب منه أن يقابله بالقرب من مطعم عوضية سمك وبعد ذلك قام باختطافه ودخل في غيبوبة. ولم يجد نفسه إلا وهو داخل مباني جهاز، كما أنكر المتهم من خلال استجوابه بأنه نقيب تابع لقوات الدعم السريع وذكر بأنه يعمل فني تنجيد مراتب وعليه حددت المحكمة جلسة أخرى لمواصلة استجواب المتهم الرابع والأول ، ووجه القاضي بإحالة الملف للقاضي الذي أشرف على الملف.

وتشير تفاصيل في قضية محاكمة أربعة متهمين بينهم نزيل بسجن كوبر انتحل صفة قائد قوات الدعم السريع (حميدتي)، واحتال على المواطنين والاستيلاء على أموال منهم بالشيكات.

وكشف المتحري أن شاهد الاتهام الأول أفاد بأن المتهم الأول أخطرة بأن لديه معرفة شخصية بالقائد الفريق “محمد حمدان دقلو” (حميدتي)، وأنه يقوم له بإجراءات لترخيص عربة لاندكروزر مقابل (50) ألف جنيه، وأكد شاهد الاتهام أن المتهم الأول استلم منه مبلغ (50) ألف جنيه مقابل الحصول على لوحات العربة والاستيكر والترخيص، كما أنه تعرض لحادث سير اكتشف على إثره أنه تعرض لحالة احتيال، وطلب من المتهم الأول إرجاع المبلغ، إلا أنه ماطل في ذلك، حيث طلب منه إرسال رسالة إلى الفريق (حميدتي) تقول “أعلى ما في خيلك أركبو”، فيما اتصل عليه المتهم الرابع باسم الفريق (حميدتي) وطلب منه الذهاب إلى السوق العربي لمقابلة أحد الضباط في صفوف الدعم السريع.

وأشار المتحري إلى أنه تمت مخاطبة إدارة مرور ولاية الخرطوم، للإفادة حول لوحات العربة (جامبو)، وجاءت الإفادة بأنه غير صحيح والإستيكر مزور، وأكد المتحري أن المتهم الثاني اتصل بالشاهد الأول بصفته نقيبًا بالدعم السريع وأن المتهم الثالث بصفتة عقيدًا بالدعم السريع، وأشار المتحري إلى وجود تسوية بين المتهمين وشاهد الاتهام الأول بمبلغ (200) ألف جنيه مقابل عدم فتح بلاغ في مواجهتهم.

وذكر شاهد الاتهام أنه عثر على صفحة بموقع التواصل الاجتماعي (الفيسبوك) باسم الفريق (حميدتي) تخص المتهم الرابع، كما أن المتهم الثالث طلب من االرابع استلام مبلغ (500) ألف جنيه من شاهد الاتهام الأول إلا أن الشاهد رفض دفع المبلغ لأنه كبير، بينما طلبوا منه دفع مبلغ (200) ألف جنيه، كما أن الرابع اتصل عليه بصفتة القائد (حميدتي) وأنه سوف يقوم بعمل كمين للقبض على المتهمين، وأفاد المتحري أن الشاهد سلم المتهم الثالث مبلغ (15) ألف جنيه بالقرب من مباني سلاح المهندسين بأم درمان.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة التيار

عن مصدر الخبر

جريدة التيار

جريدة التيار

أضف تعليقـك

تعليقات