السودان الان السودان عاجل

إثيوبيا تحبط مؤامرة قطرية لإفشال مفاوضات السودان

المشهد
مصدر الخبر / المشهد

استدعت السلطات الإثيوبية جبريل إبراهيم، رئيس حركة العدل والمساواة السودانية، وحققت معه على خلفية لقاء جمعه بالسفير القطري في أديس أبابا، بغية إفشال جهود السلام بالسودان.

وقالت المصادر إن جبريل التقى مسؤولين قطريين آخرين في مقر سفارة الدوحة بأديس أبابا، بينهم عناصر من المخابرات والخارجية.

 

وأضافت المصادر أن هذه المعلومات توفرت لدى أجهزة الأمن الإثيوبية، وسارعت إلى استدعاء جبريل، والتحقيق معه بشأن هذا اللقاء الذي كان يهدف لإفشال المفاوضات التي حققت تقدما كبيرا بين الجبهة الثورية السودانية وقوى إعلان الحرية والتغيير.

 

ويشارك وفد من قيادات الجبهة الثورية السودانية وقوى إعلان الحرية والتغيير في محادثات بأديس أبابا برعاية إثيوبية من أجل التوصل إلى توافق بين الأطراف السياسة في السودان.

 

وذكرت المصادر أن هناك وجودًا مخابراتيا قطريا بكثافة يحاول استقطاب قادة المعارضة السودانية بهدف إفشال هذه المفاوضات مع المجلس العسكري الانتقالي في السودان.

 

وأشارت إلى أن السلطات الأمنية الإثيوبية ترصد هذه التحركات التي تسعى إلى إفشال الوساطة الإثيوبية التي حققت نجاحا كبيرا في العملية السياسية الجارية بين المجلس العسكري السوداني وقوي إعلان الحرية والتغيير.

 

ولفتت المصادر إلى أن السلطات الإثيوبية أطلقت سراح جبريل، بعد تدخل الوسيط الإفريقي، محمد الحسن لباد، الذي أجرى اتصالات بمسؤولين كبار في إثيوبيا، الأمر الذي أدى إلى عودته إلى المفاوضات الجارية بأديس أبابا وإلغاء ترحيله.

 

وفي السياق ذاته، كشف أحد قيادات الجبهة الثورية أن جبريل إبراهيم تعرض للتوبيخ من جانب قادة الجبهة وحملوه ما حصل، كما تم تحذيره من تكرار هذه الأمور والابتعاد عن القطريين.

 

وتتهم جهات عديدة حركة العدل والمساواة التي يترأسها جبريل إبراهيم بأنها الجناح العسكري لحزب المؤتمر الشعبي (حزب الترابي سابقا) الذي يرأسه حالياً علي الحاج، والذي أعلن رفضه لأي اتفاق بين قوى إعلان الحرية والتغيير والمجلس العسكري الانتقالي السوداني.

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع المشهد السوداني

عن مصدر الخبر

المشهد

المشهد

أضف تعليقـك

تعليقات

  • فوبيا قطر إنتقلت لنا… ولو تعثرت بغله في أرض الواغ واغ لقالوا السبب قطر.. والله قطر تترفع حتى عن الرد لأنها دوله متحضره وتوفر لمواطنيها الحياة الكريمه وأعلى مستوى دخل في العالم. أما كونهم إخوان مسلمين أو شيوعيين أو وثنيين أو ناصريين فهذا لا يعني الشعوب وما يعنيها الحياة الكريمة.
    شماعة قطر أصبحت مغززة وتسبب غثيان… لوموا أنفسكم ودعوا الآخرين و شأنهم.. ونتمنى لسوداننا الرفعه والتقدم بعيدا عن سياسه المحاور المتخلفه. وجبريل له التحيه بغض النظر كوز أو غيره وإذا لم تكن له قضيه واقعيه وحمل راية الدفاع عنها لما تم التفاوض معه في إثيوبيا…

  • قطر كانت تدير ملف دارفور وطبيعي هناك حركات متمردة موالية لها بالاضافة الى احزاب وشخصيات موجودة في الخرطوم من النظام القديم وايضا شخصيات في تحالف قوى التغيير التى تعمل كخلايا نائمة ستنفجر في المستقبل وقطر لن تسكت على ماجرى في السابق هي كانت تعتبر السودان جزء من مخططها التدميري كما دمرت ليبيا وسوريا
    قطر اخطر من إسرائيل لان اسرائيل عدو واضح لكن قطر تقتلك بيد مبتسمة

  • المشهد السوداني تتحدث بلسان المجلس العسكري وسادته في الامارات والسعودية لا ادافع عن قطر فقطر دولة خليجية ايضا وكلهم شبه بعض ولكن ليس لقطر مصلحة في افشال المحادثات
    جبريل ومناوي تحالفاء مع حميدتي وعرمان وعقار اصدقاء الامارات فالمفاوضات مصيرها الفشل نحمد لقوي الحرية والتغير فضل المحاولة وتسقط بس لا تعني نظام البشير وحده بل معه تجار الدين وتجار دم الشعب السوداني تجمع المهنيين عليه تحمل كل القرف الحزبي والسياسي السوداني من اجل مصلحة وهذه مهمة شاقة جدا فالسودانيون لا يطيقون رؤيتهم حتي فكيف بمن يجالسهم ويحاورهم

  • لقد اشرنا فى تعليق سابق ان بعض قادة الحركات المسلحة قد استمرؤا حياة الفنادق و الاموال التى تتنزل علبهم دون كد او كدح فأنستهم انفسهم و مواطنيهم فى المناطق المهمشة . بعض هؤلاء لن يضحوا بالحياة الهانئة فى الخارح و يأنفون من العودة للسودان الذى تعصف به الضائقة الاقتصادية.