السودان الان

تفاصيل اختفاء الشاب حسن منذ فض الاعتصام

صحيفة الانتباهة
مصدر الخبر / صحيفة الانتباهة

الخرطوم: هاجر سليمان
أكثر من شهر وتسعة ايام مضت على اختفاء الشاب حسن عثمان حسن احمد البالغ 29 عاماً دون اية معلومات حوله ولم تترك اسرته باباً دون ان تطرقه بحثاً عن ابنهم الذي اختفى منذ الثامن والعشرين من رمضان ولم يتم العثور عليه حتى الآن . الاسرة المنكوبة ظلت تبحث عن ابنها وسط جثث الموتى بمشارح الخرطوم المختلفة وبين صور الذين يتم العثور عليهم بحاسوب الجنايات دون جدوى وحتى الآن لا احد يستطيع ان يخبرهم بافادة حية حول اختفاء ابنهم او مكان تواجده . شهود عيان اكدوا مشاهدتهم للشاب حسن بموقع الاعتصام بتاريخ الثامن والعشرين من رمضان ولكنهم لايستطيعون ان يجزموا عما اذا كان قد غادر مقر الاعتصام او مكث به حتى الصبح وهو موعد فض الاعتصام . تحدثت اسرته لـ(الإنتباهة) لتؤكد ان ابنها لم يذهب الى مقر الاعتصام سوى مرتين وكانت الثالثة حينما افتقد ولم يتم العثور عليه حتى الآن، واضافت الاسرة بانه لم يكن يحمل هاتفاً جوالاً ووقتها كان يرتدي جلبابه ذا اللون الزيتي وبنطال اسود وحسب وصف اسرته فهو طويل القامة متوسط البنية يميل الى النحيل ولونه قمحى ومازالت اسرته تعانى الامرين من فقدها لابنها وتناشد كل الجهات للبحث عنه والعثور عليه ان كان حياً.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع صحيفة الانتباهة

عن مصدر الخبر

صحيفة الانتباهة

صحيفة الانتباهة

أضف تعليقـك

تعليقات

  • مافي حق توقيع او تعامل مع عميل، يمسك اداره الورش او المعامل، و مبدائيا دي شهاده كويسه و دي ترقية يحسد عليها من الاسره زاتها.

    • هي دي زاتا كنت الضامن ليها، عديل ده الممكن، قطعت منها حاجات عشان النفس ينزل، يدخل مرتاح بدون مضايقات.
      وقت اصلو جاك انت.
      البقيه وليدات ليسه عدا الجاكم، و جاي بخطه محددة و دراسه للموقع زاتو و خرطه حتي.