السودان الان

لجنة الصحفيين تطالب بحل الاتحادات والنقابات

جريدة التيار
مصدر الخبر / جريدة التيار

الخرطوم: محمد سلمان

طالبت اللجنة التمهيدية لاستعادة نقابة الصحفيين السودانيين، بحل الاتحادات والنقابات التي أنشأها النظام البائد، وجددت مطالبتها بحل الاتحاد العام للصحفيين السودانيين، وأعلنت مناهضتها لقانون نقابة المنشأة لسنة 1992، وقال عضو اللجنة التمهيدية لنقابة الصحفيين ماهر أبو الجوخ، في مؤتمر صحفي عقدته اللجنة بطيبة برس أمس:” إن قانون نقابة المنشأة معيب شكلا وقانونا”، مؤكدا أن اللجنة ستعمل على مناهضته بالتنسيق مع النقابات المهنية النظيرة”، مشددا على ضرورة حل النقابات والاتحادات، وأضاف:”الاتحادات القائمة أنشأها النظام البائد، وهي لا تعبر عن قواعدها وجاءت رغما عنها”، وذكر أنها قامت على أساس التعيين السياسي، وجاءت بقانونٍ معيب، وتابع:”الإجراءات التي يقوم بها الاتحاد العام للصحفيين السودانيين باطلة”، وشدد اللجنة التمهيدية لاستعادة نقابة الصحفيين السودانيين على ضرورة تعزيز عملية الانتقال الديمقراطي بالبلاد بتوفير الحريات العامة والصحفية بوصفها أحد دعامات المرحلة الانتقالية لتعزيز وترسيخ الديمقراطية، ووقف إصدار القرارات الأمنية حيال المؤسسات الصحفية المحلية أو الأجنبية ومنعها من العمل إلا بقرار قضائي صادر عن المحاكم، ودعت إلى الحد من تدخل الجهات الحكومية في عمل أجهزة الإعلام الرسمية القومية والولائية، وانتقد اللجنة بشدة مسلك بعض الأجهزة الإعلامية الرسمية لانخراطها في حملات تخوين وتجريم وتعبئة غير أخلاقية، عقب فض الاعتصام، ووصفت ذلك بـ”المفارق للمهنية ولصفتها كونها أجهزة إعلامية عامة مملوكة للشعب”، ورحب اللجنة التمهيدية لنقابة الصحفيين، في بيان صحفي تلقَّت (التيار) نسخه منه، بالقرار القضائي الذي صدر أمس الأول الثلاثاء، بإعادة خدمة الانترنت والذي يعد سابقة قانونية تضع حدًا مستقبلًا لأي إجراءات ممثاثلة، تهدف لمنع الإعلاميين من نشر الحقائق والوقائع وتحرم المواطنين من حق الحصول على المعلومات.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة التيار

عن مصدر الخبر

جريدة التيار

جريدة التيار

أضف تعليقـك