اخبار الاقتصاد

السفارة الاميركية ترحب بتشكيل لجنة تحقيق في أحداث 13 مايو

باج نيوز
مصدر الخبر / باج نيوز

رحبت السفار الاميركية بالخرطوم، بتشكيل لجنة تحقيق في حادثة إطلاق النار الذي تعرض له المعتصمون امام القيادة العامة للقوات المسلحة يوم الإثنين وأسفر عن مقتل نحو 7 أشخاص وجرح المئات.

وزار القائم بالأعمال الاميركي بالسودان، ستيفن كوتسيس، والضابط الطبي، آني ويلسن، وممرضة السفارة، ندى محجوب، الأربعاء مصابي الحادثة بمستشفيات فضيل ورويال كير والمعلم.

ويم الإثنين 13 مايو الجاري تعرضت ساحة الاعتصام إلى إطلاق رصاص من قوات مسلحة قال المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير إنها تتبع لجهات لا يعجبها اتفاق الاتفاق على الحكومة الانتقالية.

وأعلن المجلس العسكر الانتقالي وقوى الحرية والتغيير ليل الثلاثاء عن اتفاقهما على تشكيل لجنة تحقيق في الحادثة وتحديد الجناة.

وأعلنت السفارة الاميركية بالخرطوم في تصريح صحفي الأربعاء عن ترحيبها بالإعلان عن تشكيل لجنة تحقيق لتقصي الحقائق حول أحداث العنف وإطلاق الرصاص على الثوار السلميين يوم 13 مايو، وتشكيل لجنة مشتركة بين اللجان الميدانية لقوى إعلان الحرية والتغيير وقوات الشعب المسلحة للتنسيق وحفظ الأمن حول منطقة الإعتصام. بجانب تشكيل لجنة مشتركة للإشراف على وتنسيق اللجنتين أعلاه وتمليك الحقائق للشعب.

وأضافت السافرة “نأمل ان تتمكن لجنة تقصي الحقائق من إجراء مقابلة عاجلة مع أولئل الذين أصيبوا”.

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع باج نيوز

عن مصدر الخبر

باج نيوز

باج نيوز

أضف تعليقـك

تعليق

  • التَّحْقِيقات

    نقول لحُلفائنا المعنيّين بتشغيل السودان
    لقد راحت الأرواح بين التماسيح والنمور والقطط السّمان
    وبين منديل الأزهري ولاءات المحجوب ثمّ أَدْلَجَات أطيان السودان
    ولقد ضاعت المحروقات والميزانيّات لتشغيل وصيانة دولة أجيال السودان
    من لدن عهد الكديس أبي عَاج دَرَّاج مِحَن الرِّفاق إلى عهد عمر تمساح الإخوان
    مروراً بتاميرات قناة أمدرمان بعد أنداية الدباديب السّمان ثمّ رايات مرائس الإخوان
    أصحاب الثراء المُتسارع السافر في شاهقات ثمّ تحت حسابات أبواق كيانات الإخوان
    لقد تدشّنت الآن التحقيقات في بدايات رمضان ولتقليل أورام الحراميّة بكيانات الإخوان
    قد فوجئ حراميّة الكيان بعد سقوط حصانات ضدّ الدستور الذي هندسه بعشوم الإخوان
    مُنذ أن كان المُستشار القانوني لجعفر النميري سيّد قومه الكائنات بكيان رفاق السودان
    حينما نصّب البعشومُ نَمِرَ الشيوعيّين أميراً للمؤمنين بمقابل تطبيق تشريعات الإخوان
    وعلى أن يَتَمَتّع رئيس الجمهوريّة وكائنات مايو الإنقلابيّة وكُلّ كائنات كيان الإخوان
    بحصانات ديبلوماسيّة تجعلهم فوق الدستور والقانون ثمّ القضاء بتشريعات الإخوان
    فظهرت فهلوات تاميرة قناة أمدرمان ودباديبها السّمان ثمّ رايات مرائس الإخوان
    منذ أخر عهد الكديس أبي عَاج دَرَّاج مِحَن الرِّفاق إلى البشير تمساح الإخوان
    الذي رفض محروقات بتروليّة + ميزانيّات سنويّة لتشغيل باقي السودان
    الذي حاصرته لا شرقيّة ولا غربيّة ومن ثمّ أفقرته أَدْلَجَات الأطيان
    أمّا الرّفاق وجعفرهم فقد باعوا بترولنا لخاشقجي العدنان
    هذا قولنا لكُلّ المعنيّين بتشغيل السودان