اخبار الرياضة

بكري المدينة.. بين الشك والظن..!

مصدر الخبر / صحيفة آخر لحظة

يعيش بكري المدينة، مهاجم المريخ، وضعاً صعباً اليوم، على هامش الأخبار المتداولة بشأن رغبته في العودة ناديه السابق (الهلال) في تسجيلات نوفمبر المقبل، وتأكيد المريخ على تمديد عقده بعد مواجهة اليوم، وهذا ما يجعله ما بين الشك والظن في حال عدم توفيقه في تقديم المستوى المعروف عنه ومساعدة الأحمر على الفوز الشئ الذي يجعل انصار ناديه يصلون إلى يقين تام أن عدم احتفال العقرب بهدفه الذي سجله في شباك الهلال خلال مباراة صندوق دعم الطلاب، كان بمثابة فتح خطوط العودة للبيت الأزرق.

واتارا والجريف «جراحة قلب» مستعجلة
تشغل وظيفة «قلب الدفاع» تفكير الجهاز الفني الهلال قبل ساعات من مواجهة المريخ مساء اليوم الجمعة، وينظر التونسي نبيل الكوكي، إلى الثنائي حسين الجريف والإيفواري دابيلا واتارا، البعيدين على اللعب طوال النصف الأول من الموسم الحالي محلياً وأفريقياً، بسبب مشاكل تتعلق بوضعية إدارية للجريف، فيما كان الفيل الإيفواري خارج قائمة التعاقد للنادي الأزرق، وقد أكمل مراسم توقيعه أمس، ومع ذلك يرى المدرب الحل في الثنائي القادم الصفوف الخلفية كعملية جراحية عاجلة لإعادة النبض للقلب.

علاء الدين يوسف: نستهدف الإنتصار في أول المشوار
ظهر كابتن علاء الدين يوسف متوسط ميدان فريق الكرة الأول بنادي المريخ في المؤتمر الصحفي أمس رفقة مدربه دييغو غارزيتو وقائد الفريق راجي عبد العاطي، وأدلي (فييرا) بتصريحات مختصرة، أكد خلالها حرصهم على تحقيق الإنتصار في بداية المشوار من اجل إسعاد الأنصار  والمضي قدماً نحو المراحل المتقدمة من البطولة الإفريقية.


تدرب على المكشوف أمام الصحافة والجماهير
المريخ يختتم تحضيراته للديربي بالقلعة الحمراء أمس

أدى فريق الكرة الاول  بنادي المريخاستعداداً لمباراة القمة، في السادسة والنصف من مساء أمس الخميس على ملعبه (القلعة الحمراء) بأمدرمان. خلافاً لما جرت عليه العادة بأداء التدريبات الختامية على ملعب المباراة في نفس توقيت المباراة للفريق الضيف.
ولم يحبّذ الفرنسي دييغو غارزيتو فكرة أداء التدريب الختامي على ملعب استاد الهلال. وفي نفس الزمن. مبيناً انه من الافضل التدرّب مبكراً وسط احتفالات الجماهير في بروفة ختامية خفيفة تخلو من الجوانب التكتيكية وطريقة اللعب وتتيح للأنصار الوقوف على اخر تحضيرات المريخ قبيل المباراة بساعات قليلة.
واشتمل المران على تدريبات الإستلام والتمرير في مساحات ضيقة واستعرض نجوم الفرقة الحمراء مهاراتهم الفردية، وسط اجواء حماسية صنعتها الجماهير  التي كانت حاضرة.
في حين ذهب كابتن عبد العزيز كنّة مدرب الحراس رفقة حراس مرمى المريخ جمال سالم، عصام الدين عبد الرحيم ومنجد النيل لاستاد الهلال في زمن المباراة (10 مساءاً)  لتجريب ارضية الملعب والتدرب في الاستاد للوقوف على مستوى الاضاءة وجودتها.

أجواء مثالية في الأجتماع الفني
الهلال بالأزرق والمريخ بالأحمر
انعقد في الثانية من ظهر أمس الخميس، الإجتماع الفني للمباراة بحضور المراقب الكاميروني عليم بوبكر وطاقم التحكيم الجنوب أفريقي وومثلي الناديين والجهات ذات الصلة وأمن الجميع على إنطلاقة المباراة في العاشرة من مساء اليوم، باستاد الهلال، وجرى الإجتماع في أجواء ودية ومثالثة وأمن فيه الجميع على الالتزام بالسلوك الرياضي والإبتعاد عن كل ما يعكر أجواء المباراة وقام المراقب بتدوين كل الملاحظات بما فيها احتجاج المريخ على عدم جاهزية استاد الهلال لاستقبال المباراة بسبب الأعمال الجارية عليه، وتقرر أن يرتدي الهلال الأزرق الكامل والمريخ الأحمر الكامل.
مثل الهلال كل من هشام محمد أحمد نائب الأمين العام، ابراهيم سليمان مدير الكرة، الفاضل حسين عضو الدائرة والدكتور ابراهيم حسين طبيب الفريق، فيما مثل المريخ طارق زروق عضو لجنة التسيير، حاتم عبدالغفار رئيس القطاع الرياضي وأيمن عدار مدير الكرة.

ادلى بتصريحات متفائلة
راجي عبد العاطي: قادرون على تحقيق النصر في أي ملعب
تجاوزت ماحدث لي في الفترة الماضية وسأظهر بوجه جديد يعجب جماهير المريخ
أدلى كابتن راجي عبد العاطي قائد فريق الكرة الأول بنادي المريخ بتصريحات متفائلة خلال المؤتمر الصحفي امس، مؤكداً ان فريقه جاهز لمباراة اليوم من كافة النواحي الفنية والبدنية والمعنوية، كاشفاً عن الروح العالية المسيطرة على معسكر الفريق طوال الأيام الماضية والتي ستنعكس على مستوى الفريق داخل أرضية الميدان، وأضاف راجي قائلاً: قادرون على تحقيق الفوز الاول لنا على الهلال بملعبه على المستوى الإفريقي، ونستطيع الفوز في أي ملعب في العالم، وتابع: عدت بشكل مختلف، أريد أن أرد دين المريخ علي، وتجاوزت المشاكل التي حدثت لي في الفترة الماضية وسأقدم الجديد خلال الفترة المقبلة.

نقاط القوة
تتمثل نقاط القوة في فريق الهلال في الحارس الكاميروني لويك ماكسيم، نزار حامد حامد، شرف الدين شيبوب، النيجيري عزيز شيبولا، الغانيين أوغستين أوكرا وتيتيه أبدينغو والقائد مدثر كاريكا ومحمد أحمد بشة، فيما تكمن قوة المريخ الحارس الأوغندي جمال سالم، أمير كمال، رمضان عجب، بكري المدينة، المساني الصاوي ومحمد عبدالرحمن».

نقاط الضعف
يعاني فريق الهلال على مستوى خطه الدفاعي، خاصة في العمق، حيث لم تنجح مجهودات المدرب التونسي نبيل الكوكي في إعادة ترتيب هذا الخط، ووضع عديد اللاعبين «عمار المدازين، عبداللطيف بوي، عماد الصيني ومحمد بخاري» تحت الإختبار دون الوصول ثانئي ثابت، فيما يعاني فريق المريخ على الطرفين، واختبر الفرنس يدييغو غارزيتو عديد العناصر»التاج إبراهيم، رمضان عجب، علي جعفر، محمد حقار والسماني الصاوي، دون وصول هو الآخر لقيمة الثبات، ويواجه المدرب أيضاً مشكلة في محور الإرتكاز «عاشور الأدهم، باسكال واوا، علاء الدين يوسف، محمد الرشيد، إبراهيم جعفر» في الوقت الذي لا يتوافر على بدائل هجمومية، وتنحصر خياراته في بكري المدينة ومحمد عبدالرحمن وكلتشي أوسونوا، ويفتقد الفريق الأحمر لصانع الألعاب الماهر في وجود النيجيري دايو أوجو، غير المقنع للفرنسي، والقائد راجي عبدالعاطي، البعيد عن المباريات محلياً وأفريقياً ما بين الإصابة، والإيقاف الإداري.

الهلال يجدد لأطهر.. ويتعاقد مع البلدوزر وواتارا
دشن الهلال، سوق التسجيلات الصيفية بتجديد عقد مدافعه الشاب أطهر الطاهر لثلاث سنوات وتعاقد مع محمد موسى مهاجم الشرطة القضارف لثلاث سنوات ايضاً،  ووقع مع الايفواري دايبلا واتارا لموسمين بعد وصول شهادة نقله الدولية، بحضور الاستاذ عماد الطيب الامين العام للنادي، والكابتن فوزي المرضي رئيس القطاع الرياضي وخالد النقر الإداري بقطاع الشباب والناشئين، وأشرف على الإجراءات لجنة التسجيلات بالإتحاد السوداني لكرة القدم.
و من جانبه وصف الاستاذ عماد الطيب تجديد عقد أطهر تقديراً لما قدمه اللاعب الذي يعتبر واحداً من ابناء الهلال الذي يمثلون الحاضر والمستقبل وأكد ان التعاقد مع البلدورز جاء بترشيح من التونسي نبيل الكوكي المدير الفني للفريق وتمنى له التوفيق وقال أن واتارا كان ظل متواجداً مع الفريق في الفترة وسيكون واحداً من الجنود الذين يراهن عليهم النادي.

الكوكي: الفريق جاهز وكاريكا مهم
أعلن التونسي نبيل الكوكي، المدير الفني للهلال، عن جاهزية فريقه لمواجهة المريخ، وأكد في المؤتمر الصحفي الذي عقده  أمس أنه شدد في التدريبات السابقة على تحقيق الفوز وأن خطورة الهلال تظهر دائماً في المناسبات الكبيرة، وان الحصول على النقاط الثلاث هدفهم  من أجل تسهيل عملية تأهلهم لربع النهائي.
وقال أن اللاعبنين نفذوا تعليماته في الملعب، سيحققون الفوز اليوم ورفض الكشف عن الأسماء التي يعتمد عليها وقال أن الجميع يعرف التشكيلة ما بين 60% إلى 70%، وانه سيعلنها قبل ساعات من البداية، ولم يستبعد الكوكي الاعتماد على واتارا ومحمد موسى اليوم وقال إنهما جاهزان وكل شئ متوقع مؤكداً اعتماده الكامل على القائد مدثر كاريكا وقال: النظر إليه من باب أنه لم يسجل خطألأنه بالأرقام يقدم خدمة كبيرة للفريق وأكد أن الجمهور هو السلاح الأقوى للهلال

بشة.. ورقة
الهلال في الانتظار
يحتفظ التونسي، نبيل الكوكي المدير الفني للهلال، بنجم الوسط الدولي، محمد أحمد بشة الذي تعافى من الإصابة،  وأًصبح جاهزاً للمشاركة في مباراة اليوم، وسيجلس بشة على دكة البدلاء، على أن يكون على خط المشاركة في الشوط الثاني من المباراة، كورقة رابحة من واقع خبرته الكبيرة وقدرته على التسجيل، من انصاف الفرص، عطفاً على زيارته السابقة لشباك الأحمر أربع مرات في مسابقة الممتاز.

مازدا والمهدية في التحليل.. وسوار معلقاً
أوكلت قنوات «beIN SPORTS « مهمة تحليل مباراة الهلال والمريخ بدوري الأبطال العاشرة من مساء اليوم الجمعة لكابتن محمد عبدالله مازدا وكابتن الرشيد العبيد المهدية، ويدير الأستوديو المغربي عبدالعزيز الشجعي، فيما يتولى السوداني سوار الذهب علي مهمة التعليق.

 

تصريحات مثيرة لمدرب المريخ امس
غارزيتو: واثق من فريقي.. وأستهدف الوصول لنهائي إفريقيا

الخرطوم: محمد أحمد
اكد الفرنسي دييغو غارزيتو المدير الفني لفريق الكرة بنادي المريخ جاهزية فريقه للديربي الأفريقي الذي يجمعه بغريمه التقليدي الهلال والمقرر له اليوم الجمعة بأرض الاخير في الجولة الأولى من مرحلة دوري المجموعات  وواصل : نحن جاهزون للمباراة وكل اللاعبين ايضا  في قمة الإستعداد لها ونسعى لظهور قوي في بداية المشوار الإفريقي يكفل لنا إحراز نتيجة إيجابية.
بداية صعبة
وصف المدير الفني للمريخ بداية فريقه في البطولة الإفريقية بالصعبة بإعتبار أن قرعة المنافسة كتبت عليه أن يواجه غريمه التقليدي الهلال في بداية المشوار، وأضاف: الكل يعرف ماذا تعني مباراة ديربي، أعتقد أنها مباراة صعبة ولكن تكون سهلة للفريقين ولكننا سنعمل على تحقيق الإنتصار.
تجهيزات فنية وبدنية
واصل قائلاً خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس بفندق (كورال) مقر معسكر فريقه : جهزنا كل شي للخروج بنتيجه طيبه ترضي قاعدتنا ، من ناحيه اخري من حيث الاعداد النفسي والبدني كل اللاعبين جاهزون سنحاول اعادة سيناريو 2015 ولكن بطريقه افضل من اجل التقدم اكثر في البطولة .
طموحات كبيرة
كشف غارزيتو  ان الوصول دوري المجموعات ليس هدفه ، حيث وصل في 2015 الي نصف النهائي وكان مرشحا للوصول للنهائي ، لذلك سيعمل على المضي قدماً من اجل الوصول لأعلى مرحلة ممكنة في البطولة وتحقيق إنجاز كبير للسودان.
الوصول للنهائي
تحدث المدير الفني  للفرقة الحمراء عن هدفه في هذا الموسم، كاشفاً أنه يستهدف  الوصول للنهائي واذا تمكنوا من الفوز بالكأس سيكون عملا عظيما ، واذا لم يوفقوا سيكونوا  قد حققوا جزءاً من هدفهم الذي خططوا له.
سر الثقة الكبيرة
واصل الفرنسي  قائلاً للصحفيين أمس : (ثقتنا في الفوز نابعه من انضباط اللاعبين سواء داخل او خارج الملعب لذلك نتوقع ان يعنكس هذا الامر علي مباراة اليوم ، لايوجد خوف من المباراة نستطيع ان نواجه اي فريق ونكسبه بدون خوف .
وتابع قائلاً : (هناك من يريد ان ياكل ويشرب ويعيش فقط وهناك من يريد التطور في حياته ونحن نريد التطور وان نصل لاهداف عاليه .
إجتهادات صحفية
في رده حول تأثير تزامن المباراة مع فترة التسجيلات الصيفية على اللاعبين اليوم قال: لم اصرح بذهاب او بقاء اي لاعب ، هي اجتهادات صحفيه ، الوحيد الذي غادر هو اوجو نعم سوف نقوم بعمل في فترة التسجيلات ولكن لا يوجد اي اسماء اعلنت عن حضورها او زهابها حتي الان .
تجهيز لاعبين وتصحيح أخطاء
قلل غارزيتو من فترة توقف الفريق عن المباريات التنافسية قبل مباراة اليوم، وقال: بالعكس فترة التوقف شي ايجابي وساعدنا في تجهيز اللاعبين خصوصا مع ضغط المباريات والارهاق الذي عانينا منه في الفتره الماضيه .. لعبنا 26 مباراة في 3 شهور ومنها مباريات خارج السودان واخري في الولايات لذلك فترة الراحه اعتقد انها كانت ايجابيه .
التحلي بالروح الرياضية
ناشد الفرنسي دييغو غارزيتو في ختام حديثه جماهير المريخ والهلال بضرورة التحلي بالروح الرياضية، خلال مباراة اليوم وعدم القيام بالتصرفات التي تصاحب كل مباراة قمة، خاصة وان الإتحاد الإفريقي أبدى تشدداً كبيراً خلال البطولة الحالية وسيقابل أي تصرف مشين بعقوبات صارمة، وأضاف: مباراة اليوم تجمع بين فريقين يمثلان قمة الكرة السودانية، لذلك يجب ان نعكس وجهاً مشرقاً عن الكرة السودانية ونبتعد عن التصرفات المشينة.

 

Untitled هلال مريخ صدام

الهلال والمريخ

 

الخرطوم: القلع عثمان
تضع بطولة دوري أبطال أفريقيا عملاقي السودان «الهلال والمريخ» وجهاً لوجه في صدام قوي بالجولة الأولى من المجموعة الأولى في مرحلة المجموعات عند الساعة العاشرة من مساء اليوم بمدينة أم درمان، بعد استحداث الإتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» نظام جديد لبطولتيه الأولى والثانية.
وكان القطبين قد ظهرا لأول مرة في هذه البطولة بمجموعة واحدة في العام 2009م في مرحلة المجموعتين رفقة كانو بيلارس النيجيري وزيسكو الزامبي، وتعادل يومها الفريقين في الجولة الأولى بدون أهداف، ولكن انقلب الأزرق على غرميه وفجأه في ملعبه بحي العرضة جنوب وتفوق عليه بثلاثة أهداف مقابل هدف، تبادلها المدافع المالي ديبما باري والنيجيري إيفوسا إكوانين والوطني عمر بخيت، وتكفل بيتيمة الأحمر بدر الدين قلق.
وتأتي مباراة اليوم في ظل عديد المتغيرات على مستوى اللاعبين والأُطر الفنية، حيث لم يبق من لاعبي الهلال سوى القائد مدثر كاريكا، ومن المريخ علاء الدين يوسف، الذي كان مع الهلال وقتها، والقائد راجي عبدالعاطي.. وكان يتولى زمام الأمور الفنية البرازيلي باولو كامبوس ومحمد عبدالله مازدا، على التوالي.. وتبقى المناسبة الحالية تأريخية لجيل من اللاعبين قد لا تضع القرعة الفريقين يوماً في مجموعة واحدة في وجودهم.. ويريد رفاق كاريكا، تكرار مشهد التفوق على الصعيد الأفريقي، مثلما هو على مستوى الدوري الممتاز «13 مرة» مقابل ثمانية، بينما يفكر أخوان أمير كمال في معادلة الكفة أفريقياً ورد ضربة 11 سبتمبر، وهو التأريخ الذي شهد حدثاً هزَ العالم بتفجير برج التجارة العالمي في نيويورك سنة 2001م.
يتفوق الهلال،  ، صاحب الضيافة على غريمه من حيث عدد مرات الوصول إلى مرحلة المجموعات «ست مرات» بنظام المجموعتين مقابل اثنتين للمريخ، ووصل الأزرق إلى نصف النهائي أربع مرات، فيما وصل الأحمر مرة واحدة.. ويعتبر الهلال من أكثر الأندية الأفريقية ظهوراً في الأمتار الأخيرة خلال السنوات العشر الأخيرة.. ويريد أبناء المدرب التونسي نبيل الكوكي، الذي وصل بالفريق إلى الدور نصف النهائي في نسخة العام 2015م قبل السقوط أمام اتحاد العاصمة الجزائري بالخسارة في أم درمان 1/2  والتعادل سلبياً في ملعب عمر حمادي، في الوقت الذي يتطلع فيه رجال المدرب الفرنسي دييغو غارزيتو إلى الثأر من هزيمة الماضي، وتقديم وجه مختلف في البطولة الأولى للإتحاد الأفريقي، على غرار ما حدث في نسخة 2015م نفسها بالوصول لنصف النهائي مع غارزيتو ذاته، قبل الخروج عبر بوابة مازيمبي الكونغولي 2/1 وصفر/3.
يتقدم الهلال «33 نقطة» على المريخ «30 نقطة» بثلاث نقاط في النسخة الحالية للدوري السوداني مع فارق مباراة واحدة مع الهلال الأبيض، الناشط بالكونفدرالية، والتقى الثنائي آخر مرة يوم 8/4/2017م على كأس الصندوق القومي لدعم الطلاب، وتفوق المريخ بهدفين نظيفين، تكفل بهما بكري المدينة والمصري عشاور الأدهم.
عمل الكوكي على إعادة ترتيب أوراقه، خاصة على مستوى الدفاع، الذي يعاني عديد المشاكل، وقد حصل على إضافات تتمثل في الإيفواري دابيلا واتارا وحسين الجريف «في العمق»، إلى جانب المهاجم محمد موسى ولاعب الوسط شرف الدين شيوب، ووتمثل الخيارات في: «لويك ماكسيم، أطهر الطاهر، حسين، واتارا، عبداللطيف بوي، أبوعاقلة عبدالله، شيبوب، نزار حامد، عزيز شيبولا، مدثر كاريكا وتيتيه أبدينغو» إضافة إلى عماد الصيني، عمار الدمازين، سموأل ميرغني، أوغتسين أوكرا، سالمون جابسون، محمد أحمد بشة، مهند الريدة، وجمعة جينارو.
 من ناحيته اختار غارزيتو رجاله للمهمة: «جمال سالم، ، أمير كمال، كونلي أودنلامي، التاج إبراهيم، علي جعفر، عاشور الأدهم، باسكال واوا، علاء الدين يوسف، السماني الصاوي، رمضان عجب، محمد عبدالرحمن وبكري المدينة إلى جانب عصام عبدالحميد، محمد حقار، دايو أوجو، محمد الرشيد، إبراهيم جعفر، راجي عبدالعاطي وكلتشي أوسونوا»

 

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة آخر لحظة

عن مصدر الخبر

صحيفة آخر لحظة