السودان الان

لجنة بتشريعي الخرطوم تعتذر للمتضررين من تطبيق قانون النظام العام

صحيفة الانتباهة
مصدر الخبر / صحيفة الانتباهة

الخرطوم: الانتباهة أون لاين
تقدمت لجنة التشريع بمجلس تشريعي ولاية الخرطوم بإعتذارها لكل الذين تضرروا جراء تطبيق قانون النظام العام بالولاية، وبرأت نصوص قانون النظام العام، غير أنها حملت الشرطة مسؤولية التطبيق الخاطئ، لا سيما المادة 152 من القانون الجنائي المتعلقة بالزي الفاضح .
 وكشفت رئيس اللجنة ستنا آدم يحيى في حوار مع الانتباهة اونلاين عن إختراقات غير قانونية للشرطة من خلال تفتيش عناصرها من الرجال لمحلات الكوافير وأماكن تواجد النساء، رغم منع قانون النظام العام  ذلك، ووصفت  مواد القانون بالمحددة والبسيطة والتي أصبحت سلوك مجتمع، وقالت إن المواد المثيرة للجدل تتعلق  بالقانون الجنائي الذي يتضمن أيضا مشاكل كثيرة حسب وصفها.
وبرأت ستنا نصوص قانون النظام العام عن أي تجاوزات أو انتهاكات، وقالت ” قاعدين نشرع تشريعات  ليس فيها اي مجال للانحراف أو الخروج من النصوص ولكن من يطبق القانون في النهاية بني ادم غير مكمل “، وأكدت أن ما يحدث من تفلت ليس له علاقة بالقانون وانما المشكلة في التطبيق، وصوبت هجومها على قوات الشرطة التي تقوم بتطبيق القانون، وأضاف :” بعض أفراد الشرطة أحياناً بكونوا أميين عديل “، ولفتت الى أن الدستور لا يشترط الشهادات العلمية للتوظيف في الشرطة .

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع صحيفة الانتباهة

عن مصدر الخبر

صحيفة الانتباهة

صحيفة الانتباهة

أضف تعليقـك