السودان الان السودان عاجل

مصدر رئاسي في السودان يرد على مبادرة تشكيل حكومة انتقالية ويصرح “مافي حكومة انتقالية ولا أوهام”

غرفة الاخبار
مصدر الخبر / غرفة الاخبار

كشف مصدر رئاسي في السودان عن موقف النظام والحزب الحاكم حول ماجرى طرحه مؤخرا من مبادرة لتشكيل حكومة انتقالية لاربعة سنوات وهي المبادرة التى رفضها ايضا تجمع المهنيين .
حيث أعلن مساعد الرئيس السوداني ,نائب رئيس المؤتمر الوطني الحاكم في السودان د.فيصل حسن إبراهيم أن حزبه يرفض مبادرات تشكيل حكومة انتقالية دعت لها عدة جهات تقدمها اساتذة جامعة الخرطوم، وقال (مافي حكومة انتقالية ولا أوهام والناس عليها ترجى الإنتخابات والإحتكام للصندوق).

وقال فيصل انهم- الداعين لإسقاط النظام- لايستطيعون أن يواجهوا الشعب، وأضاف (نحن جربنا الثورة في اكتوبر وجو نطو فيها الشيوعيين وكذلك في أبريل)، وأضاف (مافي حاجة إسمها مهنيين، كلنا مهنيين). وانتقد مبادرة أساتذة جامعة الخرطوم الداعية إلى تشكيل حكومة انتقالية، وتساءل مستنكراً (ماهو الفرق بين جامعة الخرطوم وجامعة الجنينة كلهن جامعات)، وذكر أن أساتذة جامعة الخرطوم ليسوا بأفضل من نظرائهم في الجامعات الأخرى. وتحدث عن مبادرة الـ(٥٢) التي يقودها رئيس الوزراء الأسبق الجزولي دفع الله، وقال (لماذا بادر  الـ(٥٢) من دون الآخرين. وقال (نحن نعلم الشيوعيين والعلمانيين منهم والإسلاميين المغبونين).

 

وجدد د. فيصل تأكيده على ان السلام يعتبر خيار اساسي للحكومة داعيا حملة السلاح للانضمام لركبه من اجل تحقيق والاستقرار والتنمية. ووجه مساعد الرئيس د. فيصل حكومة ولاية غرب دارفور بتوظيف الموارد لصالح خدمات المواطنين في التعليم والصحة والطرق وتعهد باستكمال الحكومة للمشروعات التنموية بالمنطقة وقال إن افتتاح فرع بنك النيل بالمحلية كاول فرع مصرفي يعزز النشاط الاقتصادي ويطور حركة المواطنين التجارية .

واكد وزير مجلس الوزراء أحمد سعد عمر حرص الحكومة علي استكمال انفاذ مخرجات الحوار الوطني التي اجمع عليها اهل السودان وقال إن تغيبر النظام يأتي بطرق سلمية وديمقراطية .

وقال والي الولاية حسين يس حمد إن صناديق الانتخابات هي الفيصل بين الحكومة والقوى السياسية ،مؤكدا التزام حكومة الولاية بمخرجات الحوار الوطني وتعهد يس بتقنين التجارة الحدودية بين السودان وتشاد في منطقة فور برنقا التي وصفها بالغنية.

عن مصدر الخبر

غرفة الاخبار

غرفة الاخبار

أضف تعليقـك

تعليق