السودان الان السودان عاجل

احتجاجات السودان : التظاهرات تتسع لتشمل مدناً جديدة ودعوة إلى مسيرة الشهداء

الراكوبة نيوز
مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

دوت هتافات مطالبة بالتغيير، في مناطق جديدة للمرة الأولى، في مدينة بارا بولاية شمال كردفان (وسط)، وضاحيتي الجيلي وحلفاية الملوك شمال الخرطوم بحري، وضاحية جبرا جنوب الخرطوم، يوم امس عقب صلاة الجمعة، بالإضافة إلى سلسلة المظاهرات الدورية من مسجد “السيد عبد الرحمن” في أم درمان، التابع لطائفة “الأنصار”، الرافد الديني لحزب “الأمة” المعارض.

وقال “تجمع المهنيين السودانيين” في بيان أمس، إن “دماء الشهداء لن تضيع هدراً، وإن إقامة العدل ومحاسبة القتلة، تتقدم أجندة التغيير”.

ودعا إلى تنظيم موكب أطلق عليه “مسيرة الشهداء” غداً الأحد، ينطلق من المحطة الوسطى في مدينة بحري، إكمالاً للمواكب التي نظمها في مدينتي الخرطوم وأم درمان، لتغطي مواكبه العاصمة المثلثة، وفي الوقت ذاته تنظيم مواكب مسائية معلن عنها في عدد من مناطق البلاد.

وأعلن التجمع الذي تولى مبادرة تنسيق وتنظيم الاحتجاجات التلقائية التي انتظمت في البلاد، الخميس المقبل، موعداً لمسيرة “الحرية والتغيير” في العاصمة الخرطوم بمدنها الثلاث، وعدد من المدن الأخرى.

وقال شهود إن المئات من مواطني مدينة بارا، نحو 250 كيلومتراً غرب الخرطوم، التحقوا بمواكب الانتفاضة الشعبية، وخرجوا من المساجد في مظاهرة حاشدة عقب صلاة الجمعة، واجهتها الأجهزة الأمنية بعنف مفرط، واعتقلت عدداً كبيراً من المتظاهرين.

وتعد مدينة بارا الرابعة من بين مدن ولاية شمال كردفان.

وقد شهدت معظم مدنها الكبرى (الحاضرة الأبيض، والرهد، وأم روابة) مظاهرات كبيرة، لتضاف إليها مدينة بارا، لتكون معظم مدن الولاية الشهيرة بإنتاج الصمغ العربي والحبوب الزيتية والمواشي، قد شاركت في الاحتجاجات.

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر صحيفة الراكوبة نيوز

عن مصدر الخبر

الراكوبة نيوز

الراكوبة نيوز

أضف تعليقـك