السودان الان السودان عاجل

ما الذي حدث في مسجد الشيخ عبدالحي يوسف يوم الجمعة؟

النيلين
مصدر الخبر / النيلين

 

صعد الشيخ عبد الحي يوسف المنبر وتحدث عن ضرورة الإصلاح وحتميته مسترشدا بقوله تعالى (اخلفني في قومي وأصلح ولا تتبع سبيل المفسدين) وتحدث حول سبعة محاور تدور حول الاحداث الحالية وما تمر به البلاد من أزمات وأن الإمام لايجوز له له أن يؤم الناس إذا كان أغلبهم كاره له ومن باب الأولى الإمامة في الحكم وكرر التحذير من التساهل في الدماء ووجوب محاسبة المفسدين، وحذر في الخطبة الثانية ممن استغلال المظاهرات في تشويه الدين وأكد أن الشعب السوداني شعب متشرب بدينه متمسك بأصول شريعته.

https://www.facebook.com/story.php?story_fbid=759349224442749&id=64446510277

ثم قام بعد الخطبة احد المصلين ونادى عبدالحي مرتين وأخذ المصلون يعبرون عن بغضهم للحكومة ومطالبتهم بإسقاطها (#تسقط_بس) والشيخ جالس في المحراب لم يرد عليه كعادته بعد الجمعة في حيث يلبي دعوة المصلين في إبرام عقود القِران بعد الصلاة، وكان هناك عقد قران لم يبرم لشدة الهتافات ثم دخل الشيخ إلى غرفة المسجد.

هل يؤيد عبدالحي هذه المظاهرات؟
عبدالحي قرر حق التعبير في عشرات من خطبه ودروسه ورسالته للدكتوراه وهذا ما جعل خصمومه يسمونه (داعية الثورات) لأنه لايرى مانعا من إقامة المظاهرات إذا كانت الغاية منها مشروعة
وقد قرر حقوق الرعية في إحدى عشر حلقة في قناة بصائر الليبية بثت في اليوتيوب قبل حوالي شهرين تتحدث فيها عن الاستبداد في ضوء القرآن والسنة والحرية في الإسلام وضماناتها.

– رابط الحلقات في التعليق الثاني

ما الذي حدث بعد خروج المصلين؟

خرج المصلون يهتفون وكان هناك اعلانات للتجمع في الميدان الشرقي للمسجد للتعبير عن سخطهم ومطالبتهم بزوال الحكومة.

وكعادة الحكومة في الحل الأخرق قامت قواتها بإطلاق الغاز المسيل للدموع في باحة المسجد وعلى المصلين في مشهد مؤسف وقد اشتبك عدد من المصلين مع هذه القوات.

إيهاب إبراهيم الجعلي
شاهد عيان

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع النيلين

عن مصدر الخبر

النيلين

النيلين

أضف تعليقـك