السودان الان

دعوة لـ'أسبوع الانتفاضة الشاملة' في السودان

دعوة لـ’أسبوع الانتفاضة الشاملة’ في السودان

جانب من مظاهرة مناهضة لحكومة السودان

أطلقت شرطة مكافحة الشغب السودانية الغاز المسيل للدموع على متظاهرين خرجوا إلى شوارع الخرطوم ومدينة أم درمان عقب صلاة الجمعة، وفق ما أفاد به شهود عيان.

وهتف المتظاهرون الذين خرجوا في منطقتين في الخرطوم وأم درمان الواقعة على الضفة الغربية لنهر النيل "حرية، سلام، عدالة"، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان منظمو التظاهرات التي يشهدها السودان منذ 19 كانون الأول/ديسمبر قد دعوا في وقت سابق إلى تجمعات جديدة مناهضة للحكومة الجمعة والأسبوع المقبل.

وقال "تجمع المهنيين السودانيين" الذي يضم أطباء وأساتذة جامعيين ومهندسين، الجمعة "سنبدأ أسبوع الانتفاضة الشاملة بتظاهرات في كل مدن وقرى السودان".

وفي النص الذي نشر على شبكات التواصل الاجتماعي، دعا الاتحاد خصوصا إلى "مسيرة الأحد" في شمال الخرطوم و"مسيرات من مختلف أجزاء العاصمة" الخميس المقبل.

وكان التجمع قد دعا إلى تجمع بعد صلاة الجمعة في عطبرة التي تبعد نحو 250 كلم شمال الخرطوم وشهدت التظاهرة الأولى.

وتواجه السلطات السودانية منذ أسابيع حملة تظاهرات واحتجاجات مناهضة للحكومة في جميع أنحاء البلاد، بعد قرار رفع أسعار الخبز ثلاثة أضعاف، في وقت تعاني البلاد من نقص حاد في العملات الأجنبية وتضخم بنسبة 70 بالمئة.

وتفيد حصيلة للسلطات السودانية بأن 22 شخصا قتلوا في هذه التظاهرات، بينما تتحدث منظمتا هيومن رايتس ووتش والعفو الدولية عن مقتل 40 شخصا على الأقل.

وتشكل هذه التظاهرات أكبر تحد للرئيس عمر البشير منذ توليه السلطة في 1989 إثر انقلاب، حسبما يرى الخبراء. إلا أنهم يشككون في قدرة المنظمين على تعبئة حشود كبيرة.

وقال مات وارد المحلل المتخصص في الشؤون الإفريقية في مركز "أوكسفورد أناليتيكا" إن "بعض مجموعات المعارضة والنقابات تحاول التعبئة لتظاهرات جديدة وتفكر على الأرجح في وسائل تصعيد" الاحتجاج.

وأضاف أن "الاحتجاجات مستمرة لكنها لم تتكثف بشكل كبير".

الحرة

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الحوش

عن مصدر الخبر

صحيفة الحوش السودانية

صحيفة الحوش السودانية

أضف تعليقـك