السودان الان

احتجاجات متفرّقة بأحياء الخرطوم عقب صلاة الجمعة الشرطة: هدوء نسبي للأحوال الأمنية في البلاد ولا خسائر بشرية أو مادية

صحيفة الصيحة
مصدر الخبر / صحيفة الصيحة

وزارة الداخلية: قواتنا جاهزة للتصدي لأي تفلتات وعمليات تخريب

الخرطوم: الصيحة

أكد الناطق الرسمي باسم قوات الشرطة، اللواء شرطة دكتور هاشم علي عبد الرحيم، أن ولايات البلاد المختلفة قد شهدت أمس الجمعة هدوءاً نسبياً في الأحوال الأمنية.وأوضح عبد الرحيم في تصريح لـ “وكالة السودان للأنباء” أمس، أن ولاية الخرطوم شهدت تجمعات طفيفة تفرقت تلقائيا دون حدوث أي خسائر بشرية أو مادية.

وخرج مئات المتظاهرين من مساجد بالخرطوم عقب صلاة الجمعة، خاصة مسجد السيد عبد الرحمن بود نوباوي “مسجد الأنصار”، فيما عرف بجمعة الحرية التي دعا لها تجمع المهنيين والقوى السياسية.وبحسب “شهود عيان”، أطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين لتفريقهم، فيما خرجت تظاهرات محدودة في كل من بحري وأركويت.

وفي السياق، أكدت وزراة الداخلية جاهزيتها للتصدي لأي تفلتات وعمليات تخريب، وقطعت بأن قواتها ساهرة لمراقبة المندسين والمخربين.

ودعا وزير الدولة بوزارة الداخلية د. موسى مادبو في تصريح لـ “المركز السوداني للخدمات الصحفية” أمس، المواطنين للمشاركة بصورة أصيلة في حفظ الأمن باعتبار أن الأمن مسؤولية الجميع وليس الوزارة وحدها.

وقال مادبو إن احتفالات رأس السنة لم تسجل أي مخالفات تذكر، وقطع بأنهم لن يسمحوا بانزلاق البلاد إلى الفوضى والعمل على عدم تعطيل مصالح الناس نتيجة التخريب.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الصيحة

عن مصدر الخبر

صحيفة الصيحة

صحيفة الصيحة

أضف تعليقـك