السودان الان

بيان مهم: تجمع المهنيين السودانيين

بيان مهم
تجمع المهنيين السودانيين

الي جماهير الشعب السوداني في كافة بقاع الوطن والتي انتفضت في وجه نظام الانقاذ الفاسد وهي مصممة علي ازالته لم يثنها عن ذلك كل اشكال القمع الوحشية التي مارستها ماكينة السلطة القمعية وصل حد اطلاق الرصاص الحي علي المتظاهرين فاستشهد العديدين فداءا للوطن واصيب الكثيرين من اجل الوطن وعزته وكرامته.. وانطلقت السلطة القمعية في حملة واسعة للاعتقالات طالت قيادات من تيار الانتفاضة اثناء اجتماعهم بدار حزب البعث بامدرمان وقيادات من تحالف قوي الاجماع والقادة السياسيين والنشطاء والمئات من المتظاهرين من الشباب والشابات البواسل ومن مختلف الاعمار ومارست بحقهم مختلف اشكال التعذيب من ضرب ودهس وغيره.
كذلك لم ولن يثن جماهير الشعب وقادته من مواصلة المسيرة حتي اسقاط النظام كمطلب شعبي لا تراجع عنه.
ظهرتجمع المهنيين كقائد لاعمال المقاومة بالعاصمة بداية بمذكرته حول الاجور وموكبه في 25/12/2018 مطالبا بزوال النظام ثم اعقبه بموكب 31/12/2018 والذي ارعب السلطة وافقدها توزنها وانفض حلفاءها من حولها فاضحت معزولة تماما كالبعير الاجرب.
يعتمد تجمع المهنيبن في عمله القيادي علي العمل الجماعي ويستند في عمله الجماهيري الواسع علي جماهير الشعب السوداني والتي صممت علي مواجهة نظام الانقاذ ومقاومته حتي ازالته بالكامل وقد اكد ذلك موكبي 25 و31 ديسمبر وستؤكد ذلك مواكب 6 و9 يناير 2019 التي دعي لها التجمع ووجدت الدعم والتاييد من الجميع.
لقد قامت السلطات القمعية باعتقال د محمد ناجي الاصم عضو سكرتارية تجمع المهنيين نهار اليوم متوهمة انها باعتقاله ستؤثر علي عمل التجمع القيادي.. وذلك وهم وسراب فالتجمع جسم متماسك وصلب وهو جزء من طيف واسع للمعارضة مدنية ونقابية وسياسية.. لن يتاثر نشاطها والذي اصبح بيد الجماهير.
اننا في تجمع المهنيين نطالب باطلاق سراح د ناجي الاصم وكافة المعتقلين الذين سبقوه او سيلحقونه وايقاف حملات الاعتقال التي تمارسها السلطة ونحذر من ان يتعرض اي من المعتقلين لاي شكل من اشكال التعذيب.
لم يوقف اطلاق الرصاص الحي الذي ادي لاستشهاد ابطال الحرية والكرامة المسيرة ولم توقف الاصابات بالرصاص والبمبان والعصي الغليظة الجماهير من زحفها من اجل اسقاط نظام الانقاذ ولن توقف الاعتقالات الاحتجاجات والتظاهر حتي تتويج ذلك بالاضراب السياسي والعصيان المدني حتي تحقيق النصر.
موعدنا في موكبي 6و9 يناير.
الرحمة والتحية لشهداء انتفاضة 19 ديسمبر وكل شهداء الوطن
عاجل الشفاء لكل الجرحي والمصابين.
الحرية لكل المعتقلين من كافة الفئات
الحرية والكرامة للشعب السوداني الذي انتقض في وجه الظلم
والنصر معقود بلواء الشعوب

تجمع المهنيين السودانيين

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الحوش

عن مصدر الخبر

صحيفة الحوش السودانية

صحيفة الحوش السودانية

أضف تعليقـك