السودان الان

(الإنتباهة) تكشف أغرب عملية لاختفاء معلمة وراتبها مستمر

صحيفة الانتباهة
مصدر الخبر / صحيفة الانتباهة

شارك بالواتساب

الخرطوم: هاجر سليمان
المكافأة بالمكر والتستر وسيقان الفساد والقصة الأغرب كلها تتمثل في قضية هنا, القضية التي تحمل جوانب كثيرة من الغموض والتفاصيل المتلاحقة والمترابطة مع بعضها تعكس بجلاء ان أزمة جديدة وعالية التكوين في المجتمع رغم ان القضية لا تشمل جميع المجتمع لكن بالنظر الى ممثلتها وهي معلمة ولديها تأثير في البناء المجتمعي نفسه.
حسنا… نذهب مباشرة للتفاصيل ونتلوها حيث كشفت مصادر مطلعة لـ(الإنتباهة) عن اختفاء معلمة ثانوى تواجه أمراً بالقبض عليها على ذمة قضية مالية امام محكمة جنايات الحاج يوسف. وتمثل المعلمة احد الضامنين الغارمين فى القضية، وكانت المحكمة قد استدعت مديرة مدرسة دار السلام الثانوية بنات التى تعمل فيها المعلمة المختفية وبسؤالها افادت بانها لم تر المعلمة المذكورة وانها متغيبة عن عملها لمدة عام كامل إلا ان المحكمة خاطبت ادارة التعليم الثانوى ليأتى ردها، مؤكداً ان المعلمة المذكورة ضمن طاقم التدريس وانها لم تأخذ اجازة ويتضح بان راتبها مستمر لعام كامل دون توقف .
مخاطبة الوزارة ..
المعلمة المختفية قامت بضمانة زوجها المتهم الرئيسي في القضية وبعد ان حل أجل السداد تم القبض على الضامن الغارم الاول وهى الضامنة الغارمة الثانية وسبق ان احضرت امام القاضي حيث طلبت منه مهلة للسداد وعندما عجزت عن الدفع اختفت عن الانظار ولم يتم القبض عليها حيث بدأ الشاكى رحلة البحث عنها لتنفيذ امر القبض وبالسؤال عنها بالمدرسة وبمجرد ان علمت المديرة ان المعلمة فى مواجهتها امر قبض اكدت لهم بان المعلمة غير موجودة بالمدرسة وانها لا تحضر الى المدرسة لتقوم المحكمة بمخاطبة وزارة التربية والتعليم ولاية الخرطوم والتى اكدت فى ردها على المحكمة ان المعلمة المقصودة متواجدة بمدرستها ولا يوجد مايفيد بانها فى اجازة لتقوم المحكمة بإعلان مديرة المدرسة للمثول امامها .
تقرير المديرة..
فور الاعلان مثلت مديرة المدرسة امام قاضى المحكمة وعندما سألها القاضى عن المعلمة المطلوبة افادت المديرة للمحكمة ان المعلمة المطلوبة لم ترها وانها متغيبة ، ليأمر قاضى المحكمة بمخاطبة ادارة التعليم الثانوى بشرق النيل للافادة حول ما اذا كانت المعلمة المذكورة فى اجازة او انها قيد العمل وبمجرد فتح ملفها تأكد للادارة ان المعلمة لم تطلب اجازة وليس لديها اى اجازة تخول لها التغيب عن عملها، وبتاريخ 10ديسمبر بعثت المديرة بخطاب لمكتب التعليم اكدت فيه تغيب المعلمة المذكورة منذ تاريخ 2ديسمبر الجاري وبناء على خطابها اصدرت ادارة الشئون المالية والادارية لادارة المرحلة الثانوية خطاباً بوقف راتب المعلمة اعتباراً من تاريخ 2ديسمبر الجاري علماً ان ادارة المرحلة الثانوية بعثت بخطاب للمحكمة ابلغتها فيه ان المعلمة المطلوبة لم تقم بطلب اجازة من تاريخ 19نوفمبر2017م وحتى تاريخ 20ديسمبر 2018م وهى فترة عام كامل ظلت فيه المعلمة متغيبة وراتبها مستمر .
أصل القضية ..
وبالعودة الى تفاصيل القضية تعود الى مواطن قام ببيع مزرعة بمبلغ (6) ملايين جنيه (مليار بالقديم) بمنطقة السليت وقام بشرائها شخص ودفع له مبلغ مليون جنيه مقدماً وكتب له شيك بقيمة (5) ملايين جنيه، وعندما ارتد الشيك اكتشف صاحب المزرعة ان البيعة التى تمت وهمية وان المزرعة تم تحويل ملكيتها الى شخص آخر وهو ضابط برتبة العقيد متقاعد ليقوم الشاكى بتدوين بلاغ فى مواجهته إلا ان الدعوى تم شطبها بواسطة النيابة بحجة ان الضابط المتقاعد قام بشراء المزرعة بحسن نية ولم يتوفر سوء القصد الامر الذي ادى لشطب الدعوى، وقام رجل الاعمال بتدوين بلاغ شيك مرتد ضد المشترى الاصلي إلا انه احضر شخصاً ضمنه وخرج من الحبس .
اختفاء ملفات ..
وحينما حضر الشاكي الى المحكمة اكتشف اختفاء الملفات لتقوم المحكمة بعمل بدل فاقد واصدار امر قبض فى مواجهة المشترى الحقيقي وضامنيه ، يذكر ان الملفات قد فقدت من داخل محكمة جنايات الحاج يوسف وبلغ عددها (2) ملف تخص المواطن (ع ح) وحسبما نقلت المصادر فان الملفات التى تمت سرقتها هى ملف الدعوى (4382/2015م) وملف التنفيذ (111/2017م) وكشفت مصادر ان المحكمة ابلغت الشاكى رسمياً باختفاء الملفين وذلك فى فبراير الماضي حيث تم اكتشاف اختفاء الملفين فى ظروف غامضة ما حدا بالمحكمة لعمل ملف بدل فاقد واصدار أوامر بالقبض على ضامنين غارمين احدهما المعلمة زوجة المتهم الاساسي والتى لم يتم القبض عليها فى وقت القي فيه القبض على الضامن الاول .

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع صحيفة الانتباهة

عن مصدر الخبر

صحيفة الانتباهة

صحيفة الانتباهة

أضف تعليقـك