السودان الان

وصفهم بالمنبوذين وقال "بيننا وبينهم الميدان" رئيس الوزراء: نرّتب لتسديد ضربة موجعة للقضاء على المضاربين في الاقتصاد

صحيفة الصيحة
مصدر الخبر / صحيفة الصيحة

الخرطوم: جمعة عبد الله

كشف رئيس مجلس الوزراء، وزير المالية، معتز موسى أن الدولة ترتب لتسديد ضربة واحدة وموجعة للقضاء على المضاربات، وشدد على أن مجاراة المضاربين تضر بالاقتصاد الكلي.

وأقر موسى خلال اللقاء الدوري لمبادرة دعم الحلول الاقتصادية مع قطاع المصدرين بجامعة العلوم الطبية أمس، بتذبذب أسعار الجنيه أمام العملات الأجنبية، مؤكداً وجود تحدٍّ في الفارق بين سعر الآلية والأسعار الأخرى في السوق الموازي، وقال “الأمر يتطلب إعادة النظر ووضع صيغة عادلة دون الإضرار بالاقتصاد”، وكشف موسى عن مقترح لشراء الدولة للسلع، وأضاف “لكن لا نريدها اشتراكية”، وأعلن عن اجتماعات دورية لاختبار مقدرات الدولة لإدارة عملية النفط، مؤكداً سعيهم لتشبيك موارد النفط لتطوير القطاع، وقال “على مدى الثمانين يوماً الفائتة لم نتخذ أي قرار بصورة منفردة دون التشاور مع القطاع الخاص”، ودعا لمد جسور الثقة، وأكد أنه لا تغيير في السياسات الاقتصادية الحالية وقال “أي سياسة تطور ما قبلها”.

وقطع موسى بعدم السماح للمضاربين في الاقتصاد وقال “بيننا وبينهم الميدان” ووصفهم بالمنبوذين، قاطعاً بأن البلاد لن تخرج من أزماتها إلا بالعدل والمساواة وتوزيع الفرص المتكافئة، وأضاف “طالما نحنا موجودين في البلاد لن يكون هناك ضرر ولا ضرار ولا تمييز لأي شركة عن أخرى”.

وأكد موسى حاجة البلاد إلى شريك لتطوير خدمات الموانئ وأقر وجود تحديات تواجهها، ودعا إلى مراجعات لفك الاختناقات فيها، وأعرب عن استغرابه من عدم تنفيذ قرار السماح بعودة الشاحنات بـ”المقطورتين” إلى الطرق، وقال “هل هناك جهة أوقفته.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الصيحة

عن مصدر الخبر

صحيفة الصيحة

صحيفة الصيحة

أضف تعليقـك