السودان الان

الطيب مصطفى: "طالما لا توجد حريات لا داعي لقانون الانتخابات"

صحيفة الصيحة
مصدر الخبر / صحيفة الصيحة

البرلمان: إنتصار فضل الله

شدد رئيس منبر السلام العادل الباشمهندس الطيب مصطفى، رئيس لجنة الإعلام والاتصالات وتقنية المعلومات بالبرلمان، على أن تقرير اللجنة العليا للرد على خطاب رئيس الجمهورية عن السياسات الكلية للدولة، أغفل قضية الحريات العامة في محور الحوار الوطني، وقطع بأنها من القضايا الأساسية والمهمة ودفعت البلاد في سبيل تحقيقها ثمناً باهظاً.

وقال مصطفى خلال جلسة الأمس، “طالما أنه لا توجد حريات لا داعي لقانون انتخابات”، ودعا لضرورة التركيز على قضية الحريات والعمل على إضافتها في الشكل النهائي لتقرير الرد على خطاب رئيس الجمهورية، وطالب بالإبقاء على محور المحليات كما جاء في نص الخطاب.

وفي سياق مُتصل، أوضح رئيس اللجنة الاقتصادية بالمجلس علي محمود، أن مسألة ترشيد الواردات وسعر الصرف في الخطاب تجاوزتها القرارات الحكومية الأخيرة، وقال: يتوجب على الهيئة دعمها، ونوه محمود إلى وجود ” 2″ مليون لاجئ في السودان يشاركون المواطن السلع الاستهلاكية المدعومة بدون ضوابط، وطالب بضرورة ضبط الوجود الأجنبي بالبلاد بإجراءات سريعة وصارمة تسهم في الحد منه بشكل جذري، واقترح الاستفادة من الأجانب في مناطق الحصاد بدلاً من تواجدهم بكثافة في المدن.

وتمسكت النائبة البرلمانية حياة آدم عبد الرحيم من حزب الأمة الفدرالي، بمطالبتها حول تفعيل مفوضية الفساد وفقاً لنصوص القانون، إلى جانب تكوين مفوضية للتعاون الدولي.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الصيحة

عن مصدر الخبر

صحيفة الصيحة

صحيفة الصيحة

أضف تعليقـك