اخبار الرياضة

تشكيك ألماني في اتهام متشددين بالهجوم على فريق بروسيا

شبكة الشروق
مصدر الخبر / شبكة الشروق

شكك الادعاء الألماني، في صحة رسائل أشارت إلى أن إسلاميين متشددين هم الذين نفذوا هجوماً على حافلة فريق بروسيا دورتموند لكرة القدم، ونقل عن محقق قوله إن متطرفين يمينيين هم على الأرجح المسؤولون عن الهجوم.

وذكرت محطة (إيه.آر.دي) الألمانية، نقلاً عن وسائل إعلام أخرى، أن السلطات عثرت على ثلاث رسائل متطابقة مطبوعة باللغة الألمانية قرب موقع هجوم يوم الثلاثاء كتب فيها أنه نفذ “باسم الله”.

وأشارت الرسائل لاستخدام طائرات استطلاع من طراز تورنادو في سوريا ،نشرتها ألمانيا في إطار الحملة العسكرية ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

لكن المحطة التلفزيونية، أضافت أن تقريرا أمر محققون بإعداده، قال إنه توجد (شكوك كبيرة) بشأن الرسائل، وأشار إلى أنها قد تكون كتبت لتضليل الناس ليظنوا أن الهجوم له دافع إسلامي متشدد.

وقالت المتحدثة باسم مكتب الادعاء العام الاتحادي فراوكه كولر، “هذا صحيح، الرسائل مشكوك فيها بالفعل”.

ونقلت صحيفة بيلد الألمانية عن محقق قوله “الملابسات العامة تدفعنا للاعتقاد بأن مرتكبيه على الأرجح لديهم خلفيات يمينية.”

ووقعت ثلاثة انفجارات لدى توجه حافلة تقل لاعبي بروسيا دورتموند إلى استاد ناديهم لمباراة في دوري أبطال أوروبا ضد نادي موناكو الفرنسي يوم الثلاثاء، مما أسفر عن إصابة المدافع الإسباني مارك بارترا.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة الشروق

عن مصدر الخبر

شبكة الشروق

شبكة الشروق

أضف تعليقـك