السودان الان

قرار جمهوري بتعيين شرطياً في منصب وزير المعادن بعد استبعاد قيادي متهم بتهريب الذهب

صحيفة الركوبة
مصدر الخبر / صحيفة الركوبة

أصدر الرئيس السوداني المشير عمر اليشير قرارا جمهورياً مساء اليوم (الثلاثاء) بتعيين أحد قادة الشرطة في منصب وزير المعادن، وذلك بعدما قام باستبعاد أحد المرشحين للمنصب في آخر اللحظات.
وقضى المرسوم الجمهوري بتعيين الفريق شرطة محمد احمد علي ابراهيم وزيراً للمعادن.
وكان الرئيس السوداني عمر البشير قد تراجع عن تعيين أحد ولاة الولايات الذين تمت إقالتهم ضمن التعديلات الأخيرة، في منصب وزير المعادن.
وعلمت (الراكوبة) من مصادر مطعلة أن المكتب القيادي للمؤتمر الوطني اعتمد في اجتماعه يوم الاحد الماضي تسمية اللواء عيسى آدم في منصب وزير المعادن، لكن اسمه لم يرد ضمن التعديلات المُعلنة أخيراً.
وقالت المصادر إن اجتماع المكتب القيادي للمؤتمر الوطني بارك إعفاء آدم من منصبه كوالٍ لولاية جنوب كردفان تميهداً لتعيينه في منصب وزير المعادن.
وعيّن البشير الفريق أحمد إبراهيم على مفضل والياً لولاية جنوب كردفان خلفاً لعيسى آدم في التعديلات الجديدة.
وخلت قائمة الوزراء الجدد من اسم عيسى ما أثار عدداً من التساؤلات.
واتهمت قوى سياسة ومنظمات مجتمع مدني في ولاية جنوب كردفان اللواء عيسى آدم بالضلوع في عمليات تهريب الذهب بواسطة عربة دستورية، كما اتهمت ابنه بالتورط في العملية.
وحرر عيسى عدة بلاغات في مواجهة عدد من الناشطين الذين اتهموه بتهريب الذهب.
واستدعى البرلمان وزير الدولة بوزارة المعادن لمساءلته عن تورط عربة دستورية في تهريب الذهب بولاية طرفية، لكن الوزير تبرأ من مسؤوليتهم عن ضبط عمليات التهريب وقال إنها مسؤولية الأجهزة الأمنية
وحذر مختصون ومراقبون من تسمية عيسى في موقع المسؤول عن المعادن على اعتبار ان هناك تهم تلاحقه بالتورط في عمليات تهريب المعادن التي يشرف عليها، مشيرين الى ان ذلك كفيل بان يجعله غير أهل لحراسة موارد البلاد.

عن مصدر الخبر

صحيفة الركوبة

صحيفة الركوبة

أضف تعليقـك