اخبار الرياضة

تدرب على فترتين أمس

مصدر الخبر / صحيفة الصدى

المريخ يواصل تحضيراته.. صدام ينضم للتدريبات والمهندس يواصل الغياب

واصل فريق الكرة بالمريخ صباح أمس تدريباته الإعدادية للموسم الجديد، على ملعب الديم بمشاركة ١١ لاعباً بإضافة المدافع صدام سنجة حيث بدأ التدريب في تمام الساعة التاسعة مساء، أشرف عليه كابتن عوض يس خبير اللياقة البدنية والأحمال.. واستمر التدريب لمدة ساعة وربع وقد اشتمل على الجري حول الملعب وتدريبات التحضير البدني.

وفي التدريب المسائي زاد عدد اللاعبين ووصل إلى 15 لاعباً

وكان هذه المرة على ملعب الجريف وشهدت التدريبات المسائية مشاركة المدافع عاطف الغزالة وثنائي الرديف سلطان هزازي والسعودي، ومضى الدكتور عوض يس المعد البدني المكلف قدماً في الإشراف على تحضيرات الفرقة الحمراء للموسم الجديد بمتابعة من الكابتن خالد أحمد المصطفى، وعقب المران المسائي قابل الثلاثي فوفانا ومازن شمس الفلاح وبوي الطبيب بعد أن شكوا من بعض الالام, وكان شمس الفلاح تعرض للإصابة في المران الصباحي، واطمأنوا على حالتهم جميعاً، وتتواصل التدريبات غداً على فترتين صباحاً على ملعب الديم ومساء على ملعب الجريف.

\\\\

في اجتماع اللجنة المكلفة للتحقيق مع العقرب

توجيه لفت نظر للاعب ومطالبته بالاعتذار للاتحاد وشداد

عمر الجندي

عقدت اللجنة الخاصة المكلفة من مجلس إدارة نادي المريخ بالتحقيق مع بكري المدينة مهاجم الفريق واستفساره عن سبب تخلفه عن السفر مع بعثة منتخبنا الوطني إلى تونس عقدت اللجنة اجتماعها معه ظهر أمس بالمكتب التنفيذي برئاسة أحمد مختار وعمر محمد عبد الله وخالد أحمد المصطفى ومعتصم مالك أعضاء المجلس وذكر أحمد مختار عقب نهاية الاجتماع أنهم جلسوا مع بكري واستمعوا لدفوعاته والأسباب التي جعلته يتخلف عن السفر مع المنتخب لتونس مبيناً أن اللاعب أخطرهم بأنه مصاب وأنه لعب المباريات الأخيرة مع المريخ وهو يعاني من الإصابة ولكن لحاجة الفريق لمجهوداته في المراحل الأخيرة من المنافسة تسامى فوق متاعب الإصابة وفضّل المشاركة مع الفريق، وأوضح أحمد مختار أن بكري أخطأ حينما غادر معسكر المنتخب بسبب مطالبته بالمال ولم يتم توفيره له مشيراً إلى أنهم وجهوا له لفت نظر واتفقوا معه على معالجة الأمر في أقرب وقت، وكشف أحمد مختار أنهم اتفقوا مع بكري على أن يحضر بنفسه للانضمام للمنتخب وتقديم اعتذار لإدارة المنتخب وللاتحاد العام ورئيسه كمال شداد على أن يتعهد بعدم تكرار الأمر مرة أخرى، وكشف مختار أنهم أخطروا المدير التنفيذي لنادي المريخ بالحصول على جواز اللاعب بكري المدينة من الاتحاد ومن ثم مخاطبته إذا رأى حاجة المنتخب لمجهوداته فإنهم سيرسلون معه المبلغ المطلوب للعلاج بتونس حتى ينخرط مع زملائه في المنتخب، أما في حال أكد أنه لن يستطيع المشاركة مع المنتخب بسبب الإصابة فسيتم تسفيره للقاهرة للعلاج برفقة زملائه الموجودين هناك.

+++

رئاسة سوداكال للقطاع الرياضي.. أكثر من رأي

عبد المجيد جعفريصفها بالصورة المقلوبة.. وجمال أبوعنجة يؤيد

عمر الجندي

أصدر مجلس نادي المريخ قراراً في اجتماعه قبل الأخير قضى بتعيين آدم سوداكال رئيس النادي رئيساً للقطاع الرياضي، هذا المنصب الذي ظل مصدر جدل دائم في الأندية السودانية،  جلست “الصدى” إلى أهل الشأن في المريخ لتعرف إمكانية رئاسة سوداكال للقطاع والفائدة التي سيجنيها المريخ عطفاً على سابقة رئاسة رئيس النادي للقطاع، وأكد عبد المجيد جعفر صعوبة المسألة وأن هذه صورة مقلوبة واتفق معه في الرأي زميله الضو قدم الخير إلا أن أحمد السيد تحدث في ذات الخصوص وألمح إلى أحقية خالد أحمد المصطفى بالمنصب أو هيثم الرشيد ولا يرى جمال أبوعنجة ضير من أن يرأس سوداكال القطاع وذلك عبر السطور التالية:

ابتدر عبد المجيد جعفر الحديث وقال: إن لرئيس النادي عمل مخصص يقوم به وأعباء كبيرة في إدارة شئون النادي خاصة وإذا نظرنا إلى ما يواجهه المريخ من مصاعب ومن لجان تترصده ومشاغل كبيرة تحتاج إلى أكثر من فرد لإدارة شؤون النادي خاصة في ظل عدم توفر الدعم المالي الكافي لتسيير النشاط، وأضاف: أرى أن رئاسة القطاع إذا أسندت لسوداكال تكون هذه صورة مقلوبة تحتاج إلى تعديل، لأن رئيس القطاع لابد أن يتواصل مع اللاعبين وأن يتواجد معهم بصورة دائمة ليكون حلقة تربط بين الإدارة واللاعبين والجهاز الفني, وشدد عبد المجيد جعفر على أهمية أن يتفرغ رئيس النادي لممارسة مهامه دون أن يشغل نفسه بالتفاصيل الدقيقة لفريق الكرة حتى يتمكن من الإشراف على العمل والمبادرة والابتكار وألا يتعامل مع فريق الكرة إلا وفق التقارير المقدمة له كرئيس.

الضو قدم الخير: لا يمكن

تحدث كذلك الضو قدم الخير وقال أنا أؤمن على حديث زميلي عبد المجيد جعفر وأزيد عليه بأن الأحق بتولي زمام رئاسة القطاع الرياضي واحد من اثنين هما خالد أحمد المصطفى وهيثم محمد الرشيد أولاً لممارسة النشاط الرياضي بالنادي ومعرفة كيف يتعامل رئيس القطاع من خلال تجربتهما في السابقة في الأندية، ليرفعا الأمر إلى رئيس النادي نفسه, وشدد الضو على أهمية إبعاد رئيس النادي عن مثل هذه التفاصيل الدقيقة والمعقدة والتي يمكن أن تأخذ كل وقته دون أن يقدم أي فكر أو مبادرة مبتكرة ترفع من قدر المريخ وتدفع مسيرته إلى الأمام.

أحمد السيد: صفات رئيس القطاع

تحدث اللاعب السابق أحمد السيد عن أن رئاسة القطاع الرياضي تحتاج إلى مواصفات معينة في شخصية رئيس القطاع فلابد من توفرها وأنها تحتاج لمن مارس العمل الرياضي بالنادي بصورة أكبر واوسع وأشمل، وأرى أن ترشيح خالد أحمد المصطفى بحكم خبرته المتراكمة والطويلة تمكنه من رئاسة القطاع وكذلك هيثم محمد الرشيد يمكن أن يعاون خالد أحمد المصطفى فهما لاعبان سابقان بالمريخ والآن عضوا لمجلس الإدارة.

أبوعنجة: لا ضير ولكن!

كذلك تحدث الكابتن جمال أبو عنجة وقال: لا مانع من إسناد الأمر لسوداكال لأن هذا المنصب يتطلب مهارات معينة ومعرفة عن قرب بمشاكل اللاعبين ولكن تحتاج إلى التواجد اليومي وسط اللاعبين ومطلوب حتى من النائب أن يكون من قدامى اللاعبين، ففي هذه الحالة نرى أن صعوبة تواجد سوداكال اليومي يحول دون رئاسته للقطاع في الوقت الحالي ولا نائبه الذي يقوم بالأعباء إنابة عنه، ونتمنى أن تتم مراجعة القرار وتعيين أحد اللاعبين في منصب رئيس القطاع الرياضي.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع جريدة الصدى

عن مصدر الخبر

صحيفة الصدى