السودان الان السودان عاجل

نزوح الآلاف جراء هجوم لقوات الحلو ومعارك عنيفة في هبيلا جنوب كردفان

مصدر الخبر / راديو دبنقا

شنت قوات يعتقد انها تتبع للجيش الشعبي قيادة الحلو هجوماً على مدينة هبيلا بولاية جنوب كردفان يوم الجمعة، وسط أنباء عن سيطرتها على المدينة. وأدى الهجوم إلى فرار أكثر من (3) ألف شخص إلى مناطق كُرتالا شمال هبيلا، وفي أوضاع إنسانية حرجة.

وقال فارون لراديو دبنقا إن قوات يرجح أنها تتبع للحركة الشعبية قيادة الحلو طوقت مدينة هبيلا التي يسيطر عليها الدعم السريع من كافة الجهات يوم الجمعة وأطلقت أعيرة نارية كثيفة ما أدى إلى فرارهم الي خارج المدينة.

وأوضح ان القوات المهاجمة وجهتهم بعدم الهروب الى المناطق التي توجد فيها الفرقان وهي قرى صغيرة تنتشر بالمناطق الخلوية مشيراً الى عدم توفر معلومات دقيقة حول الجهة التي تسيطر على المدينة بعد فرارهم منها.

وتناقلت وسائل التواصل الاجتماعي انباء تفيد بسيطرة الجيش الشعبي قيادة الحلو على مدينة هبيلا ومنطقة “فيو” اللتان كانت تسيطر عليهما قوات الدعم السريع منذ يناير الماضي.

ولم يتسن لراديو دبنقا الاتصال بالحركة الشعبية والدعم السريع للتعليق حول الخبر.

وفي ذات السياق فر حوالي (3) ألف شخص اغلبهم من النساء والأطفال والمسنين من مدينة هبيلا الى ريفي كرتالا وذلك بسبب الهجوم عليها خلال يومي الجمعة والسبت.

وقال فارون من هبيلا لراديو دبنقا إنهم فروا الى مناطق كرتالا التي تقع شمال هبيلا، والآن يعيشون في أوضاع إنسانية حرجة للغاية داخل المدارس وفي العراء.

وناشد النازح عبر راديو دبنقا المنظمات الإنسانية بالتدخل بالعاجل لتوفير الاغذية والاغطية والأدوية.

 

عن مصدر الخبر

راديو دبنقا