السودان الان

الصحة تطالب بمزيد من الدعم لاعادة تأهيل وبناء القطاع

مصدر الخبر / سونا

بورتسودان في ٧-١٢-٢٠٢٣(سونا)- أوضح  وزير الصحة الإتحادي المكلف د. هيثم محمد إبراهيم ، أن الحرب أثرت على حياة الانسان السوداني،مشيرا إلى تأثر أكثر من 42 مليون مواطنا، لافتا إلى أن الحرب أثرت على النظام الصحي بالبلاد  ، موضحا أن الجميع كان يتوقع ان ينهار السودان بعد تمرد قوات الدعم السريع، ولكن بتكاتف الجميع ودور الحكومة الحالية إستطاع السودان تجاوز الصدمة.

وقال الوزير خلال الملتقى التنويري حول عمليات الاستجابة الإنسانية في ظل الطوارئ الراهنة الذي إنعقد اليوم بفندق كورال بولاية البحر الأحمر، “رغم الظروف التي تمر بها البلاد تحركت الوزارات بالموارد المتاحة بالبلاد وتفعيل العمل ، مضيفا أن الموارد الموجودة بالبلاد ساعدت في التصدي للصدمة”، مثمنا تكاتف المجتمع السوداني الذي ساعد في إستقرار الأوضاع، مشيرا إلى التنسيق المشترك بين الوزارات والعمل معا لتقديم الخدمات للمواطن .

وأشار الوزير، إلى مشاركة المنظمات الدولية والإقليمية في سد الفجوة بالبلاد، رغم الصعوبات التي تواجه السودان والمنظمات معا ، مطالبا المنظمات بالمزيد من التدخلات، للاثر الكبير والحاجة الكبيرة لسد الفجوات، نسبة لتاثر كل قطاعات الدولة بهذه الحرب التي فرضت على البلاد، مبينا أن  الملتقى جزء من التواصل مع المجتمع الدولي والإقليمي” من اجل المواطن السوداني”، داعيا المجتمع الدولي والمنظمات إلى دعم المشاريع والأنشطة ،والعمل يد بيد لإعادة بناء البلاد. 
ولفت الوزير، إلى أن الملتقى سيناقش عدداً من أوراق العمل التي تركز على السياسات والأولويات لعمليات الإستجابة الإنسانية في السودان، 
 معتبره بالحدث الكبير والسانحة الطيبة لاستعراض آليات الدولة وسياساتها الحاكمة وتوضيح أولوياتها الوطنية وإيصال المساعدات الإنسانية من دون أي صعوبات.

ومن ضمن الأوراق التي تم تقديمها ورقة 
 تحت عنوان الإستجابة للطوارئ الصحية وأولويات الإستجابة وإعادة بناء النظام الصحي في السودان، قدمها رئيس اللجنة الصحية اللوجستية د. خليل محمد إبراهيم .

وأشار خليل، إلى أن العرض شمل الوضع الصحي الراهن و آثار الحرب على النظام الصحي، وماتم إنجازه خلال الفترة السابقة، بالإضافة إلى خطة الوزارة للعام 2024م- 2025م، لافتا إلى المشاريع ذات الأولوية ( الاستجابة، تقوية النظام المركزي، إعادة البناء والتأهيل). 

وضم وفد الوزارة المشارك في الملتقى إلى جانب وزير الصحة الإتحادي المكلف ،رئيس اللجنة الصحية اللوجستية د.خليل محمد إبراهيم، ومدير الإدارة العامة للصحة الدولية بالإنابة د. آلاء الطيب مدثر ، والمدير التنفيذي للصندوق القومي للإمدادات الطبية د.شيخ الدين عبدالباقي .


   

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

سونا