السودان الان السودان عاجل

تجمع محامي الطوارئ يتهم طيران الجيش بقصف سوق أودت بحياة 75 مدنياً في امدرمان واسرة كاملة بحي الإنقاذ

دان تجمع محامي الطوارئ في السودان ما يجري من تصاعد وتيرة القصف المدفعي والجوي في العاصمة الخرطوم بين القوتين المتحاربتين الذي أدى إلى مقتل عدد من المدنيين وتدمير البنى التحتية.

وذكر بيان للتجمع أنه “في إطار المخالفات المستمرة للقانون الدولي الإنساني من قبل طرفي النزاع شنت القوات المسلحة السودانية هجمات جوية ومدفعية لم تحقق أهدافاً عسكرية وأوقعت ضحايا وسط المدنيين ودمرت البنية التحتية، في الوقت ذاته الذي تتساقط فيه القذائف العشوائية لقوات الدعم السريع في المناطق المحيطة بالقيادة العامة شرق مدينة الخرطوم وسلاح الإشارة جنوب مدينة بحري”.

وأوضح البيان بأن “عمليات القصف الجوي لأحد الأسواق الشعبية بأم درمان يسمى (قندهار) أودت بحياة 75 مدنياً، كما قتلت أسرة كاملة بحي الإنقاذ جنوب الخرطوم، كذلك أدت الهجمات إلى أضرار واسعة في البنية التحتية، إذ تكرر القصف الجوي للمرة الثانية على مصفاة الجيلي شمال مدينة بحري، فضلاً عن قصف برج بنك بيبلوس وسط الخرطوم مما أدى إلى إتلافه، وشمل القصف أيضاً مباني محكمة وقسم ونيابة الأوسط بمنطقة العرضة بأم درمان وأدى إلى أضرار واسعة في المباني، كما تضر عدد من المنازل بأحياء البراري والجريف غرب والطائف وأركويت وبعض أحياء محلية شرق النيل”.

واعتبر محامي الطوارئ هذه الأفعال “مخالفة للقانون الدولي الإنساني وتشكل جرائم حرب بموجب النظام الأساس للمحكمة الجنائية الدولية”، مطالبين مجلس حقوق الإنسان بالإسراع بتسمية أعضاء لجنة تقصي الحقائق المعنية بالسودان في ظل ارتفاع وتيرة هذه الجرائم والانتهاكات التي تحصد المدنيين وتدمر البنية التحتية.

عن مصدر الخبر

جريدة اندبندنت البريطانية

تعليقات

  • اذا كانت هنالك انتهاكات للجيش بالدعم لهو إضعاف إضعافها لماذا الصمت دهرا والنطق كفرا.. جاءت لحظة الحقيقة … انتم يسار