السودان الان السودان عاجل

مصادر تكشف عن لقاء مُرتقب يجمع فرقاء السودان

مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

إرم – كشفت مصادر سودانية عن ترتيبات يجريها رئيس دولة جنوب السودان، سلفا كير ميارديت، لجمع فرقاء الأزمة السودانية إلى طاولة واحدة في العاصمة جوبا، لبحث سبل إنهاء الحرب الطاحنة في الخرطوم ودارفور.

وأكدت المصادر لـ”إرم نيوز”، أن ميارديت بدأ بالفعل في عقد لقاءات تشاورية منفردة مع الأطراف السودانية كلاً على حدة، على أن تُختتم المشاورات بلقاء مشترك لجميع الأطراف في جوبا، بهدف التوافق على خطوات جدية لإنهاء الصراع.

وأشارت المصادر إلى أن اللقاءات التي عقدتها “قوى الحرية والتغيير” في جوبا مع ميارديت، ولجنة الوساطة في اتفاق جوبا للسلام بالسودان، تأتي في إطار جهود يقودها الرئيس بشأن البحث عن سبل إنهاء الحرب.

وعلم موقع “إرم نيوز” أن مجموعة “الكتلة الديمقراطية” تسلمت بدورها دعوة رسمية من ميارديت لزيارة جوبا والاجتماع معه، والاستماع لوجهة نظرها حول إنهاء الحرب، وسبل تحقيق السلام في السودان.

من جهتها قالت قوى الحرية والتغيير، إنها “أنهت زيارة إلى جوبا التقت خلالها لجنة الوساطة الجنوبية لسلام السودان، والرئيس ميارديت، حيث جرى نقاش عميق ومستفيض حول ضرورة الوقف الفوري للحرب في جمهورية السودان وإنهائها بمعالجة جذور الأزمة والأسباب التي أدت لاندلاعها”.

وأشارت في بيان، الخميس، إلى أن “الاجتماعات أكدت على ضرورة الحفاظ على وحدة السودان وسيادته على أرضه وموارده، ورفض كل ما يؤدي إلى تمزيق البلاد أو إطالة أمد الحرب أو تحويلها إلى حرب مجتمعية”.

وأكد البيان الاتفاق على العمل المشترك لتوحيد المنابر والمبادرات المتعددة في تكامل بين منبر جدة و”الإيقاد” والاتحاد الأفريقي، ومبادرة دول الجوار في شراكة إقليمية ودولية لا تكتفي بإنهاء الحرب في السودان بل تمتد إلى إعادة الإعمار، وخلق مناخ إقليمي ودولي للسلام والاستقرار.

وذكر البيان أن رئيس جمهورية جنوب السودان أكد استعداده للاستمرار في استقبال العون الإنساني عبر حدود بلاده بالتنسيق مع الوكالات الوطنية، ومنظمات الأمم المتحدة، والمنظمات الأخرى.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الراكوبة نيوز