السودان الان السودان عاجل

مأساة (50) بائعة شاي يشكين الملاحقة و(الأتاوات)

مصدر الخبر / الحراك السياسي

الخرطوم ـ بتول الفكي
كشف تحقيق لـ(الحراك)، عن مأساة (50) بائعة شاي وقهوة ومحدقات، من الأرامل وأمهات الأيتام والفقيرات، يعانين من ملاحقة أشخاص يأخذون منهن أجرة (أتاوات) تتراوح ما بين (3) إلى (4) آلاف جنيه للبائعة الواحدة يومياً مقابل مساحة لا تتجاوز الخمسة أمتار، وذلك بادعاء أنهم يملكون أحقية طرد أي بائعة إذا لم تستطع سداد المبلغ، مدعين أنهم مفوضون بذلك من ملاك مساحات رملية غمرتها المياه كانت في السابق جنائن ملكاً لهم. وذكرت إحدى البائعات في سياق التحقيق لـ(الحراك) ـ ينشر لاحقاً، أن الأجرة التي يتقاضاها هؤلاء الأشخاص بدأت في التزايد تحت التهديد والوعيد بالطرد وحرمانهم من العمل بشكل وأسلوب عنيف، ما يهدد كسب لقمة عيشهن وإطعام أطفالهن.. كاشفة أنها ظلت والبائعات الأخريات منذ فترة على ذات الحال منذ أن كانت أجرة المساحة مبلغ خمسين جنيه، إلى جانب تقليص المساحة المخصصة لكل بائعة شاي.. يحدث لهن ذلك في ظل ارتفاع غير مسبوق لتكاليف رأس مال العمل اليومي وشح الزبائن الذين أصبحوا يتوافدون على الجزيرة بأعداد قليلة، بسبب المظاهرات وإغلاق الطرق والكباري الذي أثر بشكل مباشر في دخلهن اليومي.. كما كشفت خريجة مختبرات طبية اضطرت للعمل بائعة شاي وقهوة في البيتش، عدم قدرتها سداد أجرة مساحة الخمسة أمتار المحددة لكل بائعة والتي لا تسع سوى لسبعة كراسي فقط.

 

 

 

عن مصدر الخبر

الحراك السياسي

تعليق

  • إلى متى هذا الدمار والانحطاط؛ اي مكان في الدنيا فيه بائعات شاي يجمعن العطالة والتفاهات؛ الله لا يبارك فيكم ؛