قال رئيس باريس سان جيرمان ناصر الخليفي، إن المهاجم الأرجنتيني الدولي ليونيل ميسي سعيد في النادي المنافس في دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم وإن الطرفين سيتباحثان في إمكانية تمديد التعاقد بينهما بعد نهائيات كأس العالم المقامة حالياً في قطر.

وكان ميسي انتقل إلى نادي العاصمة الفرنسية قادماً من برشلونة الإسباني في 2021 بناء على عقد لمدة عامين سينتهي الصيف المقبل.

وفي الموسم الحالي أحرز ميسي 12 هدفاً وهيأ 14 فرصة تهديف لناديه في جميع المنافسات.

ورداً على سؤال أكد الخليفي رغبة ميسي (35 عاماً) في الاستمرار في سان جيرمان قائلاً إن اللاعب “قدم أداء رائعاً معنا خلال الموسم الحالي، وأحرز الكثير من الأهداف وهيأ الكثير من الفرص مع منتخب بلاده ومع النادي”.

وأضاف الخليفي قوله: “واتفقنا على الجلوس سوياً بعد كأس العالم، لكن الطرفين.. نحن وهو سعيدان جداً، سنتكلم بعد كأس العالم”.

وسينتهي عقد اللاعب الإنجليزي الدولي ماركوس راشفورد مع ناديه مانشستر يونايتد الصيف المقبل أيضاً وترددت أحاديث عن رغبة سان جيرمان في التعاقد معه.

وعن ذلك قال الخليفي إن “أي فريق” سيرغب في ضم راشفورد في صفقة انتقال حر وإن سان جيرمان سبق وتحدث مع اللاعب “لكنها لم تكن اللحظة المناسبة بالنسبة للطرفين، اليوم لو هو لاعب حر فإننا بالطبع يمكننا التحدث إليه بصورة مباشرة لكننا لن نتحدث إليه الآن، فلنتركه يركز على كأس العالم، بعد ذلك في يناير (كانون الثاني) ربما نتحدث إليه إذا أردنا التعاقد معه”.