السودان الان

كسلا:مجلس الاشخاص ذوي الاعاقه يحتفل  باليوَم العالمي للاعاقة

مصدر الخبر / سونا

كسلا فى 5 ديسمبر 2022 (سونا) – نظَم  مجلس الأشخاص ذوي الإعاقة بقطاع التنمية الاجتماعية بولاية كسلا  احتفالا باليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة،  بالشراكة مع مفوضية العون الإنساني ومنظمة بلان سودان العالمية، بمشاركة ممثل والي كسلا المكلف الأستاذ علي أبو فاطمة كرار والمفوض العام للعون الإنساني الأستاذ نجم الدين موسى وعدد من القيادات الرسمية بجانب ممثلين لمؤسسات ومنظمات المجتمع   الوطنية والأجنبية والمنظمات المعنية بذوي الإعاقة .
و بشر ممثل والي كسلا المعاقين بإصدار توجيه فوري للمديرين التنفيذيين في محليات الولاية بتولي أمر دفع ضرائب المعاقين كدعم اجتماعي لهم  وخدمة  قضاياهم مشيرا إلى ان حكوَمة الولاية تولي اهتماما متعاظما بهذه الشريحة مما دعاهم الي إنشاء مجلس للأشخاص ذوي الإعاقة علاوة علي إصدار قوانين تنظم عمل المعاقين بالولاية.

ومن جهته عبر مدير قطاع التنمية الاجتماعية الاستاذ مصطفى محمد همد عن فخره بحضور الاحتفائية والحضور الكبير. وقال  إن مؤسسات الإعاقة  في الولاية متقدمة ورفدت قيادات كبيرة ومشهودة لها بالكفاءة  مطالبا مؤسسات الدولة والمنظمات بمزيد من الوقفة والدعم والتنسيق خدمة لانسان الولاية خاصة قضايا الأشخاص ذوي الإعاقة والمرأة والطفل. كما طالب حكومة الولاية بإعفاء الأشخاص ذوي الإعاقة  من الرسوم والضرائب خاصة في المحليات. وداعيا كافة الجهات والمؤسسات بتقوية الشراكة بينهم. 
 وقال المفوض العام للعون الإنساني الأستاذ نجم الدين موسى انه وفي إطار التوعية ورفع قدرات المعاقين تم إبتدار ابتكارات تحويلية وتطبيقات صديقة لمعالجة بعض القضايا التي يعاني منها الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة وتم تضمين هذه الابتكارات كجزء من أهداف التنمية المستدامة ليتمكن المعاق من المهارة والمعرفة المطلوبة مشيرا الى سعي االمفوضيه  لسن تشريعات مرنة تتماشى و تطلعات الأشخاص ذوي الإعاقة.

 وقالت الأستاذة أماني أحمد أولي ممثلة  منظمات واتحادات الإعاقة بالولاية إن احتفال هذا العام حمل شعار ” حقوق متساوية” والهدف منه زيادة الفهم بقضايا الأشخاص ذوي الإعاقة وإذكاء الوعي بمتطلباتهم ودعم التصاميم الصديقة للمجتمع من خلال إزالة الحواجز لأجل ضمان حقوق الأشخاص ذوي الإقامة ، مبينة أن الإحتفال بهذه المناسبة يتأتي من الإلمام بالحقوق انزالها على أرض الواقع.مضيفة أن المعاقين في كسلا لديهم كوادر مؤهلة قادرة على القيادة في كل المستويات مطالبة الجهات ذات الصلة ببناء قدرات ذوي الإعاقة  ودعم الخدمات والتوظيف وتوفير المرافق الخاصة لهم. ودعت المانحين لوضع خطط  لدعم الإعاقة والمعاقين. 
واعربت عن  شكرها للذين ساهموا في انجاح هذه الفعالية، 

من جانبه أوضح أمين مجلس ألاشخاص ذوي الإعاقة بالولاية الأستاذ الصافي محمد فضل الله أن الإحتفال هذا العام جاء تذكيرا بهذه المناسبة وتعزيزا بالدور الكبير الذي يلعبه المعاقين وتحقيقا للمتطلبات  الأساسية المتمثلة بقضايا الإنسان الضرورية  والملحة مثل التعليم والصحة والعمل والإدماج والتأهيل  مؤكدا تحقيق المشاركة الكاملة للأشخاص ذوي الإعاقة في الحياة السياسية والإقتصادية والثقافية وأنشطة الترفيه والتسلية 
، مشيرا الى أن الولاية قامت بإعداد واصدار القانون المحلي للأشخاص ذوي الإعاقة ثم إنشاء المجلس  والتوعية بقضاياهم بالتركيز على قضية التعليم لأهميتها المحورية في حياة المعاق.

وقال الصافي ان الولاية  قطعت شوطا كبيرا في إنشاء عدد من المعاهد التعليمية مثل ( معهد النور، ومعهد الأمل، ومعهد جسور الأمل للأطفال ذوي الإعاقة الفكرية كأول مدرسة حكومية في السودان مضيفا أن الولاية أيضا قطعت شوطا في استيعاب المعاقين في وظائف الدولة عبر لجنة إختيار العاملين للخدمة العامة. وعبر عن شكره وتقديره لكل المؤسسات والجهات التي ظلت تدعمهم في تنفيذ أنشطتهم بالولاية.

من جانبه رحب مفوض العون الإنساني بالولاية الأستاذ إدريس علي محمد بالحضور. وطالب المفوض العام الإنساني المركزي بأن ينزل تشريعا في الموجهات العامة يخص فئة الأشخاص ذوي الاعاقه  وأن تخصص نسبا في اتفاقيات الأنشطة والبرامج لدعمهم. مشيرا الى أن الولاية تذخر بالمبدعين  من ذوي الإعاقة في كل المجالات مطالبا أن تتاح لهم فرصا حتى تتحول هذه الإعاقة إلى إبداع،موكدا أن أبواب المفوضية مشرعة لهم لتمكينهم لتنفيذ برامجهم وأنشطتهم.
 

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

سونا