سيعادل الحارس هوغو لوريس الرقم القياسي لعدد المباريات مع فرنسا المسجل باسم ليليان تورام، عندما يخوض أمام بولندا مباراته الدولية رقم 142 في دور الـ16 بكأس العالم 2022.


أنهى تورام مسيرته الدولية بالخسارة 1-4 أمام هولندا في دور المجموعات ببطولة أوروبا 2008، قبل أشهر قليلة من أول مباراة ظهر فيها لوريس مع المنتخب الفرنسي.

ولن يثير لوريس الضجة لمعادلة رقم تورام القياسي، إذ أن تركيزه منصب على مساعدة فرنسا، لحجز مقعد في دور الثمانية بكأس العالم.

وقال لوريس 35 عاماً الذي لعب 12866 دقيقة مع فرنسا في مؤتمر صحافي ” إنجاز كبير، أتشرف وأفتخر بتلك الأرقام بشدة، حتى ولو أصبح هذا أمراً ثانوياً بالطبع عشية مواجهة بدور الـ16 بكأس العالم”.

وأضاف: “بالنسبة لي البطولة أولاً وأريد أن أكرس كل طاقتي لمباراة الغد، لأن معركة تنتظرنا، وسنحتاج لكل قوانا”.

وتابع: “بالتأكيد سأثمن هذا الأمر بصورة أكبر بعد نهاية البطولة، التي آمل أن تكون على أفضل نحو ممكن”.

وكان لوريس الذي لعب أساسياً في كل مشاركاته مع فرنسا في 118 مباراة وهو رقم قياسي، وحافظ على نظافة شباكه 61 مرة، وهو رقم قياسي آخر مع فرنسا، وكان عنصراً مهماً في الفوز بكأس العالم 2018.

ويأتي مدرب فرنسا الحالي ديدييه ديشان في المركز الثاني، في عدد مرات ارتداء شارة قيادة الفريق برصيد 54 مباراة.