رغم برودة الجو وتدني درجة الحرارة إلى ما دون الصفر تدفق كثيرون إلى شوارع كوريا الجنوبية في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت، وهم يبكون فرحاً واحتفالاً بفوز منتخب بلادهم على نظيره البرتغالي وتأهله لدور الـ16 في كأس العالم 2022 لكرة القدم في قطر أمس الجمعة.


وأشاد هؤلاء المشجعون بمهاجمهم المتميز سون هيونغ-مين الذي بكي في المؤتمر الصحافي بعد المباراة وتناولوا الشوكولاتة الغانية تكريماً لمنتخبها الذي تسببت نتيجة مباراته أمام أوروغواي في صعود المنتخب الآسيوي لأدوار خروج المغلوب.

وتجمع نحو ثمانية آلاف مشجع في إحدى الساحات في وسط العاصمة سول رغم البرودة الشديدة بعد منتصف الليل عقب نهاية المباراة.

وبدأت كوريا المباراة وهي تحتل المركز الثالث بين فرق المجموعة الثامنة الأربعة وكانت تواجه شبح الخروج من البطولة مكبراً بعدما استمر تعادل الفريقين 1-1 حتى أحرز هوانغ هي-تشان هدف الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وبعد ذلك اضطر الجمهور في البلاد والفريق في الدوحة للانتظار بقلق لمدة 10 دقائق لمعرفة مصير المنتخب الذي ضمن التأهل بعد فوز أوروغواي على غانا وخروج الفريق القادم من أمريكا الجنوبية من البطولة بفارق الأهداف عن كوريا الجنوبية.

وعبر كثير من المشجعين عن سعادتهم وفخرهم بفريقهم في قطر بينما انتشرت مقابلة سون بكثافة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وفي المقابلة قال سون وهو يغالب دموعه إنه لم يقدم أداء جيداً وشكر زملاءه في الفريق على تحقيق هذا الفوز الدرامي.

وعبر إنستغرام نشر سون صوراً لفريقه بينما يحتفل بالفوز وعلق قائلاً: “لم نستسلم وأنتم لم تفقدوا الأمل فينا، أحب كوريا”، وهي رسالة عبر أكثر من ثلاثة ملايين متابع عن إعجابهم بها.

وقدم رئيس كوريا الجنوبية يون سوك-يول، التهنئة للمنتخب عبر فيس بوك قائلاً إنه يتمنى أن تظهر قدرات ومهارات الفريق وأن يستمتع اللاعبون بالبطولة.

وستلتقي كوريا الجنوبية الإثنين المقبل، مع البرازيل بطلة العالم خمس مرات في دور الـ16 أملاً في تحقيق مفاجأة أخرى للوصول لدور الثمانية للمرة الثانية.