حسم كريستيانو رونالدو الجدل الدائر حول وجود خلاف قوي بينه وبين مدرب البرتغال فرناندو سانتوس خلال مباراة الفريق أمام كوريا الجنوبية في دور المجموعات بكأس العالم 2022.


ونشرت صحيفة دايلي ميل تصريحات للنجم البرتغالي نفى خلالها وجود خلاف بين وبين سانتوس، وكشف عن حقيقة الرسالة التي وجهها بيده أثناء استبداله.

وقال: “كانت الإشارة موجهة إلى لاعب من كوريا الجنوبية طلب مني سرعة الخروج من الملعب”.

وأضاف: “طلبت من الصمت لأنه ليس مسؤولاً عن إلزامي بالخروج من الملعب بالطريقة التي يرغب بها”.