كتابات

صبري العيكورة يكتب السفير الأمريكي و«وسوسة» عثمان ميرغني

مصدر الخبر / متاريس

بقلم/ صبري محمد علي (العيكورة)

عندما يتحدث السفير الأمريكي بلسان «قحت»
المقابلة الصحفية التي أجرتها صحيفة [التيار] مؤخراً كانت مثيرة للاستغراب كمالكها الأستاذ القحاتي المستميد (حدً الفناء) المهندس عثمان ميرغني.

فمن الواضح ان اختيار الأسئلة التي طرحت على سعادة السفير كانت منتقاة بعناية (قحتاوية فائقة) وكلها كانت (إستنطاق) للسفير الجديد (أن يقول حاجة) تدعم قحت.

نعم السفير بدأت إجاباته متحفظه بشده (آآآي نعم) ما قدروا يأخدوا العاوزنه لكن طلعوا بدون المأمول .

السفير بدأت لى عباراته (لزقة ولزجة) يعني من نوع (آآي ما شفتا لكن جابوه ولى) .

السفير (جون غودفري) قال ….

إنه عندما قدم أوراق إعتماده للجنرال البرهان أكد له انه سيسعى لتقوية علاقات الشعبين الأمريكي والسوداني !
(أوكي) .

ما فى مشكلة كلام عادي يقوله اى سفير في مثل هذه المواقف .

وقال إن واشنطن ربطت مسألة التبادل التجاري والاستثماري مع الخرطوم بإنهاء الازمة السياسية وتشكيل حكومة مدنية وأظن هذا ما ظل يكرره الجنرال البرهان يعني مافى جديد في كلام السفير .

أما (حكاية) التبادل التجاري وكده فيا مولانا السفير (تلاتين) سنة كان السودان عايش من غير (المرحمة الامريكية) فلم ينام فيه جائع بايت القوا ! يعني يا (مولانا جون) الكلام ده ليس ذو أهمية بالنسبة للسودانيين .

السيد السفير قال ….

(وعاوزك تركز معاي كويس في مثل هذه الهضربة)
قال شنو يا صاحبي!.

قال إن هناك حساسية عالية لاحظ سماها حساسية ولم يقل (تذمر مثلا) .

حساسية من شنو يا عمك؟.

(قال ليك) …..

إن بعض المرتبطين بالنظام (القديم) لاحظ ما قال (البائد) قد تمت إعادتهم للمناصب الحكومية !
(طيب ومالو) ؟.

يعني بإختصار كده (الشيخ) الأمريكي (ماعاجباهو) أحكام القضاء السوداني وإعادة هيبة الدولة وده (نفس) كلام منو يا جماعة ؟.

نفس أمنية وأحلام (القحاطة) مش كده وبس كمان قال ليك فى هذا الصدد ان هناك خطوات جارية لتجديد (الممارسات الاقصائية للنظام القديم) !.

بمعنى إنو أحكام القضاء ضد من يثبث عدم كفاءته او جاء عبر التمكين القحطي (مزعلاه شوية وماكلا معاهو جمبة خاالس).

وقال هذا ما لا نؤيده ولا نتفق
(يعنى الاونكل اصبح وصيا على الشعب السوداني) !
عاجبك كده يا عثمان (ما لا نؤيده ولا نتفق معه)
على كل حال وصلت الرسالة يا (عصمان)!.

طيب تعال شوف معاي التلقين (العثماني) ….

سعادة السفير قال : موقفنا أن (الشعب السوداني أوضح) ونضعها بين قوسين إستغراباً .

أوضح أنه لا يريد عودة حكومة عهد البشير أو القوى المشاركة معها خلال تلك الفترة !.

(بسسسم الله) …
يااااا مولانا (جون) بأى إحصائية وإستفتاء تم لكم هذا الإيضاح ؟ أم أن من يمثل الشعب السوداني هو من يحاورك بجريدة (القحاطي) عثمان ميرغني ؟
(قال الشعب السوداني قال) !!.

وبعدها أظن (عسمان) دردق ليهو الكورة فقال السيد السفير عن دستور نقابة المحامين التسييرية الشيوعية المحلولة انه تطور إيجابي وجاد والذى يحظى بمصداقية ومشاركة مجموعات مختلفة بما (يساعد) على تشكيل حكومة مدنية متفق عليها بشكل (واسع) !.

ما قلت ليكم الزول ده (مقررم) ؟ إجابات تحوم حول ما يريده القحاطة ولكنهم فشلوا في الاستدراج الكامل قال (بما يساعد) وحكومة يتوافق عليها بشكل (واسع) ! الزول ده أظنه زار (أم ضبان) وشاف بعينو
(بكون يا ربي)؟.

لكن تعالوا شوفو الخساسة وين …..!

السفير قال يجب أن نعترف بأن هناك (قلق) بين السودانيين وشركاءهم الدوليين ! من إن لم يتم التوافق على حكومة مدنية او (على الأقل) إقتراب من التوافق قبل الذكري الاولي ليوم (٢٥) أكتوبر …. طبعا نط فيها ولم يسمها إنقلاباً .

طيب البحصل شنو يعني لو ما تم الاتفاق يا سعادة السفير؟
(كفى الله الشر).

قال ليك يمكن ان يكون ذلك اليوم (وصفة) لعدم الاستقرار والعنف …!!
فال الله ولا فالك ياخ !
شكرأ يا عثمان.

من الواضح ان السفيرالامريكي يرسل رسائل سالبة تحرض على العنف يوم (٢٥) أكتوبر القادم إن لم يتم التوافق أو الاقتراب من تشكيل حكومة مدنية ويجب على وزارة الخارجية استدعاءه للاستيضاح!.

وياخد كلمتين ناشفين (من هذا الذى منو) …

(عمنا) علي الصادق هل تسمعني ؟.

قبل ما أنسي : ـــ

عندما يتحدث السفير الأمريكي بلسان (قحت) فهذا يعني أن قحتاً قد خرُست ! شكراً عثمان.

خاص بـ[متاريس]

الأربعاء ٢٨/ سبتمبر ٢٠٢٢م

عن مصدر الخبر

متاريس

تعليقات

  • مقالك سطحي ذيك يا العيكوره
    احسن تشجع فريق كرت القدم بتاع الحلهعشان يطلع الدرجه الاولى ممكن كلامك الخارم بارم دا يفهموه
    لكن والله نتيجه مقالك صفر كبير ذي رأسك الكبير وفاضي دا

  • كلام صبري صح يا جماعه
    حريقه في السفير الأمريكي والقحاطه
    من وراهم مابجي غير المصايب

    • ماذا قدم العيكوره غير سرد كلام عثمان ميرغني والسفير الاميركي
      ماذا قدم العيكوره حتي تقول كلامه صاح
      مجرد سرد لمقابلة السفير الاميركي
      لم يقدم شيء الا تكرار ما قرأناه
      يعني جيب فاضي ولم أقرا للعيكوره اقتراح او حل او مساهمه فاعلة في ما يجري
      عقدته قحط فقط
      أعوذ بالله القلم ما بزيل بلم راس فاضي قرعه

  • هههاكبر دليل على بكائيات الفلول والحرامية والارزقية . لا عودة لعهد اللغف والنهب .. عهد الرشاقة والشعب اقوى .. كككك..

  • الشفقة تطير البحر فايق و القعوي ضايق لا مع ديل و لا ديك الكلام قصير دايرين تساعدونا الكلام ما بملا الجيب فكو الدولارات ما تتجلدنو علينا

  • اذا افترضنا عبطا انه كلامك دا كله صاح , فما المانع ان يدافع اى انسان عن توجهاته السياسية؟
    امشى انت كمان واسأل السفير اسئلة كيزانية . ماذا يمنعك؟؟

    • السفير لا يتفق مع الارزقيه الذين لا سمع لهم ولا بصر. فلينظر حوله او لينتظر عمك يستدعي السيد السفير