أعلن نادي الرجاء الرياضي، انفصاله بالتراضي عن مدربه التونسي فوزي البنزرتي، اليوم الأربعاء، بعد إصرار الاخير على الرحيل بعد بداية غير موفقة لدوري المحترفين المغربي، عجز فيها وصيف البطل عن تحقيق أي انتصار، واكتفى بتعادلين مخيبين للآمال على أرضه.


قال الرجاء في بيان رسمي عبر حساباته عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إنه توصل لاتفاق مع المدرب فوزي البنزرتي يقضي بفسخ العقد بين الطرفين بالتراضي.

وأوضح الرجاء أن رئيسه عزيز البدراوي عقد اجتماع امتد لأكثر من ثلاث ساعات مع البنزرتي، من أجل إقناعه بالعدول عن هذا القرار، إلا ان الأخير أصر على الرحيل لأسباب شخصية.

وبجانب الانفصال عن البنزرتي، قرر الرجاء إنهاء مهمة اللجنة الفنية، والتي تضم المدربين هلال الطير، وعبدالآله فهمي.

وكان البنزرتي أنتقد أداء عدة لاعبين جدد نافياً أن يكون أشرف على التعاقدات، وموضحاً أنه مستعد للرحيل أن كان ذلك سيصب في مصلحة الفريق.