اخبار الرياضة

(السوداني) ترصد كواليس الوسط الرياضي

مصدر الخبر / صحيفة السوداني

كتب: عبده فزع

الصقور الأقرب لاصطياد أسماك القرش بشروط

لا شك أن صقور جديان السودان الأقرب والأفضل لاصطياد أسماك القرش الجيبوتية والتأهل الى نهائيات بطولة الامم الافريقية للاعبين المحليين بالجزائر العام المقبل بعد نجاح الصقور في تحقيق انتصار عريض في لقاء الذهاب بملعب جيبوتي الافتراضي بالمغرب باربعة اهداف مقابل هدف ولكن هذا لن يتأتى إلا بشروط منها نسيان نتيجة مباراة الذهاب وان يحالفهم التوفيق وان يفرضوا اسلوبهم على المنافس وان يعالج الجهاز الفني اخطاء مباراة الذهاب واهمها التحرك بالكرة وبدون الكرة وضرورة احراز هدف مبكر لارباك المنافس واستغلال كل الفرص المتاحة للتسجيل واداء اللاعبين للقاء بهدوء وبعيدًا عن الغرور وختامًا نأمل ان يجد المنتخب الدعم والمساندة الجماهيرية في مباراة الليلة بملعب الجوهرة الزرقاء بأم درمان حتى يسعد المنتخب جماهير الشعب السوداني.

اخطر ما يواجهه الهلال بأديس

من سوء حظ الهلال ان قرعة دوري الابطال الافريقي اوقعته مع نادي سانت جورج الاثيوبي حيث تشكو كل الفرق الزائرة لاديس ابابا من انخفاض نسبة الاكسجين بهذا البلد وارتفاع في نسبة الرطوبة .

الهلال الجديد معرض للاهتزاز

اشرك مدرب الهلال الجديد الكنغولي فلوران ايبينجي معظم لاعبيه في تجاربه الاعدادية الثلاث امام الاشانتي مرتين وسيمبا التنزاني وان حقق انتصارات معنوية إلا ان ما يهم المدرب من هذه التجارب هو الاستقرار على التشكيل الامثل وتحقيق التجارب للانسجام بين المجموعة الاقرب لدخول التشكيل الاساسي وذلك يتطلب المزيد من المباريات المتتالية وحتى يصل المدرب للخلطة السحرية فإن ذلك يحتاج للوقت والصبر وسيكون الفريق الازرق معرضًا للاهتزاز في هذه المرحلة لانه لم يصل الى درجة الكمال.

جرس انذار عنيف من سانت جورج للهلال والمريخ

لماذا خسر المريخ مباراته التجريبية امام سانت جورج الاثيوبي بثلاثة اهداف مقابل هدف في اطار استعدادات الفريقين لمواجهة ارتا سولار الجيبوتي والهلال السوداني في مسابقة دوري ابطال افريقيا والمؤكد ان خسارة المريخ امام سانت جورج جاءت في الوقت المناسب وبمنزلة جرس انذار عنيف للهلال والمريخ معًا حتى يفيقا من غفوتهما ولا بد من المصارحة بين الجهاز الفني للمريخ ولاعبيه ومناقشة الاخطاء والاعتراف بها حتى لا تتكرر في مباراة جيبوتي.

الصغار يلعبون بلا رهبة

رغم تكوينه حديثًا وفترة اعداده القصيرة فان المنتخب الناشئ والذي يقوده المدرب الشاب والطموح محمد موسى فقد فاجأ الجميع ولفت الانظار في مونديال العرب للناشئين بالجزائر حيث ادى المنتخب مبارياته بقوة وبلا رهبة او خوف ولا يخشى المنافسين وحتى المباراة الوحيدة التي خسرها في الدور الاول امام الجزائر البلد المضيف فقد لعب الحكم العراقي دورًا كبيرًا في خسارة المنتخب الناشئ حتى ان المشجعين الجزائريين فرحوا بهستيريا عقب المباراة ولم يصدقوا ان منتخبهم حقق الفوز على منتخب صغار صقور الجديان الذين كانوا يستحقون التعادل على الاقل لولا ظلم التحكيم وترصده الواضح والمفضوح والمنحاز للفريق الجزائري.

القمة تؤثر على الدوري الممتاز

ارتباطات ناديي القمة الكروية بالبلاد الهلال والمريخ الخارجية سواء في بطولة دوري ابطال افريقيا او البطولة العربية تؤثر تأثيرًا ظاهرًا على بطولة الدوري الممتاز لتوقفها المتكرر كما ان الدوري هو الاساس للجهاز الفني للمنتخب في اختيار لاعبين جدد ومتابعة اللاعبين المنضوين لكليته.

هبوب افضل مدرب

يستحق مدرب هلال الساحل المجتهد والمثابر نادر هبوب لقب افضل مدرب في الدوري الممتاز الماضي نظراً لعدم استقرار الاجهزة الفنية بالهلال والمريخ وتغييراتهما المستمرة للمدربين والانجاز الذي حققه هلال الساحل واحتلاله للمركز الثالث جاء مفاجئاً للكثيرين وقلب الموازين على اندية عريقة وهذا يحمل هبوب مسؤولية كبيرة في تقديم الجديد لفريقه.

سؤال “مفاجئ” من مندوب جيبوتي

انعقد ظهر امس بفندق إيوا بالخرطوم الاجتماع الفني لمباراة السودان وجيبوتي في إياب التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس الأمم الإفريقية للاعبين المحليين (الشان) المقامة اليوم الجمعة الساعة السابعة مساء بملعب نادي الهلال بأم درمان بحضور المكلفين بتنظيم المباراة من قبل الاتحاد الإفريقي لكرة القدم المراقب الإثيوبي سلمون كبراسلاسي ومقيم الحكام الصومالي وش حاج يابارو وتمثيل طاقم التحكيم التشادي والأمين العام للاتحاد السوداني لكرة القدم المحامي مجدي شمس الدين والمنسق الأمني للإتحاد الأستاذ عبد العزيز برجاس والمنسق الإعلامي عاطف السيد وتمثيل اللجنة المنظمة المحلية عصام شعبان وهشام جمعة وعبد الرحمن إبراهيم وجمال أبشر وممثلي المنتخبين السوداني والجيبوتي وتم الاجتماع في أجواء ودية وسادته روح طيبة وتم الاتفاق على كافة الإجراءات الفنية والتنظيمية للمباراة وتقرر أن تنطلق المباراة في تمام الساعة السابعة مساء على أن يحضر المنتخبين للملعب في الخامسة والنصف مساء على أن يبدأ الإحماء الساعة السادسة وعشر دقائق..وخلال الاجتماع التقليدي وجه مندوب جيبوتي سؤالاً لمراقب المباراة بقوله : اذا انتهت المباراة بفوز جيبوتي باربعة اهداف مقابل هدف ماذا سيحدث ؟.. واللافت ان السؤال خطير وينبئ بأن منتخب جيبوتي لن يكون لديه ما سيخسره وسيقاتل بقوة وهذه بمنزلة انذار للاعبي منتخبنا واطارهم الفني حيث اكد برهان تيه ان التشكيل الذي خاض مباراة الذهاب سيدفع به في مباراة الاياب ما لم يحدث طارئ.

 

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة السوداني