اخبار الرياضة

القنصل حازم مصطفى يكشف تفاصيل جديدة عن اختيار بحر دار لمباريات المريخ الأفريقية

مصدر الخبر / صحيفة السوداني

 

 

 

 

الخرطوم: السوداني

 

أوضح رئيس نادي المريخ القنصل حازم مصطفى، تفاصيل جديدة عن اختيار النادي اللعب بمدينة بحر دار الإثيوبية لاستضافة مباريات الفرقة الحمراء خلال المشاركة في النسخة القادمة من بطولة دوري أبطال أفريقيا.

 

 

 

وقال حازم مصطفى خلال مشاركته بإحدى المجموعات الإسفيرية (وطاة الجمر)، إنّ التقرير الصادر من الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) أكد عدم صلاحية إستاد الأبيض، وأن أرضية الملعب تشكل خطورة بالغة على اللاعبين، كما أن التقرير به توصية بضرورة تغيير أرضية الملعب.

 

 

 

وأضاف: إن التقرير أثار مخاوف الجهاز الفني والمدرب التونسي غازي الغرايري خاصة في ظل الإصابات التي يمكن أن تتسبب فيها أرضية الملعب، خاصة وأنّ النجيل الصناعي الموجود في إستاد شيكان ليس من النوعية المعتمدة من الاتحاد الدولي (فيفا).

 

 

 

وأشار رئيس النادي إلى أن اختيار بحر دار جاء لعدد من العوامل الأخرى، كذلك من بينها الطيران نفسه، حيث سيؤدي الفريق مباراته الأولى بجيبوتي، وليس هناك طيران مباشر إلى جيبوتي إلا عبر الخطوط الإثيوبية، ولذلك تم تغيير المعسكر من الخيارات السابقة ممثلة في تونس وتنزانيا إلى أديس أبابا، حيث سيعسكر الفريق بالعاصمة الإثيوبية ومن ثم يتحرك لأداء المباراة الأولى بجيبوتي في رحلة ليست مُرهقة ومدتها 40 دقيقة فقط.

 

وأكد حازم مصطفى بأن قرار اللعب خارج السودان يمكن أن يغضب جماهير النادي بمدينة الأبيض التي كانت حريصة على دعم الفريق وهو يتفهم ذلك، ولكن في نفس الوقت فإن القرار لا يحرم جماهير المريخ بالعاصمة الخرطوم أو غيرها من متابعة الفريق، لجهة أن السفر إلى مدينة بحر دار الإثيوبية أسهل من السفر إلى الأبيض نفسها، حيث يمكن المغادرة إلى المدينة الإثيوبية عبر النقل البري (البصات) أو الطيران، كاشفاً النقاب عن مفاوضات يجريها مع الخطوط الإثيوبية لتوفير تذاكر بأسعار خاصة لنقل جماهير النادي، كما يمكن السفر من ولاية القضارف مباشرة عبر البصات يومياً.

 

 

 

وأكد رئيس النادي أن قرار اللعب ببحر دار يعد بمثابة تغيير جو للجماهير الراغبة في السفر، مضيفاً بأن القرار نابع من توصيات فنية في المقام الأول وعدد من الأشياء الأخرى التي ذكرها في سياق حديثه.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة السوداني