اخبار الرياضة

تاكيداً لـ(السوداني): “ألغام” الملف المالي تثير جدلاً باجتماع تسيير المريخ

مصدر الخبر / صحيفة السوداني

 

كتب: حسن بشير

 

حصلت (السوداني) على تفاصيل جديدة بشأن التطورات الخاصة بغموض الموقف المالي لنادي المريخ خلال فترة المجلس المنتخب السابق بقيادة الرئيس حازم مصطفى.

وتأكيداً لما أثارته (السوداني) خلال الأيام الماضية، شهد اجتماع لجنة التسيير الذي انعقد بالمكتب التنفيذي للنادي نهار أمس “الثلاثاء”، نقاشاً مثيراً وصل إلى حد مطالبة بعض الأعضاء بتعليق انعقاد الجلسة لحين اكتمال عملية التسليم والتسلم وحسم جدل الغموض الذي يكتنف الموقف المالي للنادي حالياً.

 

وفي الوقت الذي تدخل فيه عضو اللجنة، حسن إدريس وطالب بتجاوز عملية التسليم والتسلم التي يطالب بها عدد من الأعضاء، متعللاً بأنها من اختصاص الجمعية العمومية، تمسّك آخرون أبرزهم عضو اللجنة حافظ دوسة بهذه النقطة حفظاً لمكتسبات النادي.

 

ودعا عضو اللجنة حافظ دوسة خلال حديثه المطول بالاجتماع إلى ضرورة إزالة الغموض الذي يكتنف مصير الموقف المالي للنادي.

 

وأبدى دوسة خلال حديثه، خشيته مما وصفه بحدوث “ألغام” أو توريط اللجنة في أية التزامات أو مديونيات مالية لم تتم إجازتها أو اعتمادها بالصورة الصحيحة ضمن حسابات النادي.

 

وطبقاً للمعلومات، فإنّ رئيس النادي القنصل حازم مصطفى تدخل خلال الاجتماع، مؤكداً أن القطاع المالي للنادي ممثلاً في المدير العام اللواء “م” النقي، إلى جانب المدير المالي للنادي عبد الحي العاقب سيشرع في تقديم ميزانيات مالية لأعضاء اللجنة تمهيداً لإجازتها في الاجتماع القادم الذي حدد له “20” أغسطس الجاري وهو ما عدّه بعض الأعضاء بأنه غير منطقي، خاصةً في ظل الخطأ الذي ارتكبه المجلس المُنتخب السابق بعدم عرض أو مناقشة أو اعتماد أي ميزانيات مالية طيلة فترة عمله وهو ما أقرّ به نائب الرئيس للشؤون المالية اللواء نور الدين عبد الوهاب في تصريحات سابقة للصحيفة.

 

ورأي عضو اللجنة حافظ دوسة خلال حديثه مع القنصل حازم مصطفى وأعضاء اللجنة بأن توضيح الموقف المالي للنادي يضع الأمور في نصابها الصحيح، ويحفظ مُكتسبات النادي والجميع، وعلى رأسهم رئيس النادي نفسه وكل من يريد التبرع أو تقديم الدعم المالي.

 

وأثار النقاش حول الملف المالي بالنادي، تفاعلاً كبيراً بالاجتماع، حيث أكد عدد من أعضاء التسيير، حرصهم التام على النأي بأنفسهم في المضي على نهج المجلس المنتخب السابق خاصة فيما يتعلق بالغموض في المعاملات المالية وعدم وجود آلية واضحة للصرف بالاضافة الى تضارب التواقيع في حسابات النادي بالبنوك وتغييرها أكثر من مرة، وهو ما دعا إلى ضرورة الدعوة لحسم الموقف المالي بشكل عاجل.

يُشار الى ان جلسة تسيير المريخ الأولى شهدت عددا من الكواليس والتفاصيل المُثيرة التي تكشفها (السوداني) تباعاً.

 

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة السوداني