السودان الان

وزيرة في الحكومة السودانية تتجه للاستقالة “انحيازاً للثورة ومطالب الشعب”

مصدر الخبر / صحيفة الانتباهة

أعلنت وزيرة ديوان الحكم الاتحادي بثينة إبراهيم دينار، اليوم الثلاثاء، نيتها الاستقالة من منصبها انحيازاً للثورة السودانية ومطالب الشعب.

جاء إعلان الوزيرة خلال منشور كتبته في صفحتها بفيسبوك، قالت فيه إن الخطوة “تأتي استمراراً لانحيازها لقضايا الثورة ومطالب الشعب السوداني والسلام”، مشيرة إلى أنها ستتقدم باستقالة من منصبها وزيرة للحكم الاتحادي.

وتعد دينار، واحدة من الوزراء الذين عُينوا في فبراير/شباط 2021 بموجب اتفاق سلام بين الحكومة والحركات المسلحة، وتنتمي الوزيرة لـ”الحركة الشعبية لتحرير السودان” فصيل مالك عقار.

وبحسب معلومات “العربي الجديد” فإن استقالة الوزيرة جاءت بسبب الخلافات التي ضربت الحركة الشعبية عقب انقلاب 25 أكتوبر/تشرين أول الماضي، وانقسامها ما بين مؤيد أو متماه مع الانقلاب.

وهناك طرف يقوده زعيم الحركة عضو مجلس السيادة مالك عقار يؤيد الانقلاب، وطرف آخر يقوده أمين عام الحركة ياسر عرمان يعارض تماماً الانقلاب ويتحرك داخل تحالف الحرية والتغيير لإسقاطه. ووصلت الخلافات قمتها بتصريح منسوب لعقار باعتراضه على نشاط الحركة داخل “تحالف الحرية والتغيير”، وهو ما رفضه عرمان وبثينة دينار وآخرون.

يشار إلى أن انقلاب قائد الجيش الجنرال عبد الفتاح البرهان كان قد استثنى في قرار حل حكومة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك الوزراء المعينين بموجب اتفاق السلام وأعضاء مجلس السيادة.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة الانتباهة