السودان الان السودان عاجل

تفاصيل القبض واطلاق سراح اليوتيوبر أبرار امير والبلاغات المقدمة ضدها وسير التحقيقات

مصدر الخبر / السودان نيوز

افرجت السلطات الامنية على اليوتيوبر أبرار امير مقدم برنامج “شوارعنا” من قسم البرقيق في الشمالية بالضمانة العادية بعد التحري معها ونقلها من الخرطوم إلى الولاية الشمالية.

وتواجه ابرار بلاغين قدما ضدها على خلفية الاساءة لقبيلة الدناقلة واظهرت صور حديثة أبرار خارج قسم البرقيق برفقة والدها بعد خروجها بضمان شخصي من أحد أبناء دنقلا.

حيث قامت بجولة لعدد من المناطق السياحية بدنقلا، وصورت بعض الحلقات، عنها كما زارت عددًا من أعيان المنطقة.
بلاغ آخر في انتظار أبرار ومن المتوقع عودتها إلى قسم “البرقيق” اليوم لتكملة التحريات.

وتم استدعاء أبرار إلى البرقيق في الشمالية بعد عودتها من دنقلا إلى الخرطوم اول أمس.

وقامت النيابة بالإفراج عن أبرار الأمير بالضمانة العادية حيث ضمنها أحد مواطني البرقيق واستضافها في منزله مع والدها.

و الخميس تم التحري مع ابرار في قسم الكلاكلة ثم نقلت إلى الشمالية في البلاغ المدون ضدها بسبب الاساءة لقبيلة الدناقلة.

وبعد اطلاق سراحها اتضح بان هنالك بلاغا آخرا في انتظارها في قسم شرطة البرقيق، مما استدعى نقلها امس .

وفي هذا السياق اصدر المكتب الاعلامي للجنة مقاضاة قناة شارعنا و الاعلامية ابرار
ما يلي:

(قضية مقدمة الحلقة أبرار كانت بحق شرفة من شرفات دنقلا المفتوحة على أفق التسامح وسماحة إنسان المنطقة.
وعلى أساس ذلك المعنى تنفتح القضية إلى خط آخر من الخطوط التي تشكل فسيفساء لوحة السودان باتجاه الأفق القانوني لحل القضايا الاجتماعية.

ودنقلا كما نقول دائماً : ( هي روح التاريخ وقلب الشمال وسعفتهم الخضراء على ضفاف وشطئان وادي النيل ).
فإنسان المنطقة لم يتحصن بحدود الجميل أو القيمة الشكلية فحسب بل جعل الدلو يغوص في عمق إنسان السودان وإنجازه التاريخي وإضافاته وإسهامه في تشكيل جغرافية السودان وهوية شخصيته الثقافية.

وهاهي أبرار اليوم بيننا في استضافة أهل دنقلا الذين رفضوا تماماً أن تمكث في الحجز الإحتياطي بقسم الشرطة ، و قاموا بتصديق ضمانة شخصية و توفير استضافة كريمة لها و لوالدها و لطاقم القناة المتهمين بنفس للقضية لحين استكمال التحريات وصولاً إلى المحكمة.

وتتابع لجنتكم الموقرة الإجراءات الخاصة بالبلاغين الأول بمحلية البرقيق والثاني بمدينة دنقلا وعلى تواصل مستمر مع جميع الأطراف القانونية والشرطية والأهلية بالمنطقة، ونطمئن الجميع بأن الإجراءات تسير وفق ما هو مرتب له حتى الآن؛ وتشير اللجنة بأن أي مبادرات شخصية تجاه المتهمين أو مرافقينهم تعكس الوجه المشرق لإنسان دنقلا من رقي في التعامل وحسن ضيافة أو أي مسلك فضيل آخر؛ لا تتعارض مع العملية الإجرائية والقانونية للقضية .)

وفي في أول تعليق لها بعد صولها للمحاكمة بدنقلا نشرت الاعلامية ابرار امير ما يلي :

(وصلت دنقلا قبل يومين لتنفيذ الإجراءات القانونية اللازمة ، وما لقيت من اهلنا الدناقلة الا الكرم والطيبه والتعامل الراقي . انتظروني في لايف الساعه 9 وخليكم قراب والجاي كلو خير )

وكانت قد القت السلطات الامنية القبض على اليوتيوبر ابرار أمير بتهمة الاساءة لقبيلة الدناقلة بعد بلاغات قدمت ضدها بعد ان وصفت اهل القبيلة بالغباء المتوارث ثم قامت بالاعتذار في فيديو وبررت فعلتها بالبحث عن جواب حيث قالت انها لم تقصد الاساءة لقبيلة الدناقلة .

حيث تم فتح بلاغات وفق قانون جرائم المعلوماتية لتصدر السلطات امر قبض في حال لم تسلم نفسها لكنها لم تقم بتسليم نفسها واخفت مكان وجودها ما استدعى من السلطات نشر اعلان في الصحف المحلية للبلاغ تحت اعلان نشر لمتهم هارب وبعد اكثر من اسبوع تم القبض عليها من منزلها في الخرطوم وقررت السلطات ترحيلها الى الشمالية موقع البلاغ .

وكانت أبرار الأمير قد فجرت غضبا شديدا بعد قيامها باستطلاعات وسط المواطنين موجهة لهم سؤالا حول “بلادة الدناقلة”.

حيث تم فتح بلاغ ضدها في نيابة جرائم المعلوماتية بالإضافة إلى دعوى أخرى ضد صفحة “شوارعنا” بالفيسبوك مع المطالبة بإغلاقها.

عن مصدر الخبر

السودان نيوز

تعليقات