السودان الان السودان عاجل

إسرائيل تعقد مؤتمرا لزعماء دول ”الاتفاقيات الإبراهيمية يشارك فيه السودان

مصدر الخبر / وكالات

كشفت صحيفة ”يسرائيل هيوم“ العبرية، عن مساع إسرائيلية لعقد مؤتمر لزعماء دول ”الاتفاقيات الإبراهيمية“، مشيرة في الوقت ذاته إلى أن رئيس الوزراء يائير لابيد يخطط لزيارة المغرب خلال الفترة المقبلة. وقالت الصحيفة العبرية، مساء الأربعاء، إن ”لابيد يسعى لعقد مؤتمر بين رؤساء الدول التي وقعت اتفاقيات سلام مع إسرائيل، في قمة من المقرر أن تعقد في إحدى الدول الموقعة على اتفاقيات الإبراهيمية“.

وأشارت الصحيفة العبرية، إلى أن ”المؤتمر سيكون على مستوى رؤساء تلك الدول، وأنه يأتي بمناسبة مرور عامين على توقيع إسرائيل والإمارات العربية المتحدة والبحرين والمغرب اتفاقيات سلام برعاية أمريكية“. وحسب الصحيفة، فإن ”المؤتمر الذي تخطط له إسرائيل سيكون على عكس منتدى النقب الذي استضافته تل أبيب قبل عدة أشهر، وانعقد على مستوى وزراء الخارجية فقط“، مبينة أن المؤتمر القادم سيكون ”على أعلى المستويات“. وأضافت الصحيفة: ”على الرغم من عدم وجود ضوء أخضر حتى الآن من جميع الدول الموقعة على اتفاقيات إبراهام بشأنه، إلا أن المسؤولين في تل أبيب يسعون من أجل عقد المؤتمر قبل انتخابات الكنيست المقرر في الأول من تشرين ثاني/ نوفمبر المقبل“.

وفي سياق ذي صلة، أكدت الصحيفة العبرية، أن ”لابيد يعتزم زيارة المغرب، لأول مرة كرئيس وزراء إسرائيل، وذلك بعد الزيارات السابقة التي قام بها رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي، ومفوض الشرطة كوبي شبتاي“. يذكر أن الإمارات والبحرين أعلنتا التوصل لاتفاقيات سلام مع إسرائيل في آب/ أغسطس 2020، برعاية الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، والتي أُطلق عليها اسم ”الاتفاقيات الإبراهيمية“، فيما جرى توقيع تلك الاتفاقيات في سبتمبر من العام ذاته. وعقب ذلك، وقع السودان والمغرب، اتفاقا لتطبيع العلاقات مع إسرائيل في إطار ”الاتفاقيات الإبراهيمية“. وفي مارس/ آذار الماضي، استضافت تل أبيب ”منتدى النقب“، وهو القمة السياسية التي جمعت وزراء خارجية الإمارات وإسرائيل وأمريكا والبحرين والمغرب ومصر، وجاءت تلبية لدعوة وجهها لابيد، حين كان بمنصب وزير الخارجية.

عن مصدر الخبر

وكالات

تعليقات

  • الان غزة تقصف، والأطفال يموتون والمنازل تهدم والأراضي تغتصب وقادتنا يجتمعون مع العدو ويبادلونه الابتسامات والسلام! أين الرجولة؟ أين الاسلام؟ أين انصر أخاك ظالما او مظلوما؟ أين لا يتخذ المؤمنين الكافرين أولياء من دون المؤمنين؟ خسئتم. لعنة الله على اليهود ومن عيونهم.