قال مدرب مانشستر سيتي بطل دوري إنجلترا الممتاز لكرة القدم بيب غوارديولا، إنه “يتعين على فريقه العمل بكل جدية وتحقيق نتائج جيدة من بداية الموسم الحالي بعد أن حسمت فوارق طفيفة وجهة لقب البطولة في السنوات الأخيرة”.


ويبدأ سيتي مسيرة الدفاع عن اللقب الأحد المقبل على أرض وست هام يونايتد اللندني.

وحسم سيتي لقب الدوري الممتاز متفوقا على المنافس ليفربول بفارق نقطة وحيدة في الموسم الماضي وفي موسم 2018-2019 أيضاً.

وقال غوارديولا إن “أي تعثر ربما يؤدي إلى خروج أي فريق من السباق على اللقب بحلول نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، عندما تتوقف البطولة من أجل إفساح المجال أمام نهائيات كأس العالم في قطر”.

وفي مؤتمر صحافي اليوم الجمعة قبل مواجهة سيتي مع وست هام يونايتد قال غوارديولا “أشعر كما في كل مرة أن هذا الموسم سيكون أكثر صعوبة.. لا أعتقد أن هذا الموسم سيكون أكثر صعوبة لكنه كذلك”.

وأضاف المدرب الإسباني “كل فريق يتحسن والمدربون متحمسون كثيراً ولهذا فإن الدوري الإنجليزي الممتاز هو الأفضل.في (هذا العام) هناك موسمان. واحد قبل كأس العالم، فزنا بالدوري الممتاز مرتين بفارق نقطة واحدة ونحن نعرف أن بوسعنا الفوز في 12 أو 14 مباراة على التوالي وليفربول يمكنه تحقيق ذلك أيضا. لابد أن تكون جيدا من البداية”.

ويرغب سيتي في التعاقد مع مدافع أيسر بعد رحيل أولكسندر زينتشنكو إلى آرسنال لكن حتى ذلك الحين يتعين على غوارديولا الاستعانة بما يتوفر لديه.

وقال المدرب المخضرم عن ذلك “لدينا جواو كانسيلو وناثان أكي بمكنه اللعب في هذا المركز أيضاً وسنرى. لا يزال أمامنا وقت حتى نهاية الشهر”.

وسيغيب المدافع إيمريك لابورت (28 عاماً) عن لقاء الأحد بعد خضوعه لعملية جراحية في الركبة.