يتوجه أتلتيكو مدريد إلى قادش اليوم الخميس، حيث سيواجه الليلة الفريق الأندلسي في كأس رامون دي كارانثا، دون يانيك كاراسكو وماتيوس كونيا، بسبب تعرضهما لحمل عضلي زائد، ووسط غياب رينان لودي، الذي يتعافى من شد عضلي، بالإضافة إلى المصاب فيليبي مونتيرو، بينما انضم إلى قائمة الفريق كارلوس مارتين وخوان بيريا.


ويخوض الأتلتي اليوم الخميس، اللقاء قبل الأخير له خلال مرحلة الإعداد للموسم الجديد، الذي سيشارك فيه ستيفان سافيتش، الذي لم يتدرب بسبب الحمل البدني الزائد أمس الأربعاء، لكنه ظهر في قائمة الفريق التي تم الكشف عنها اليوم من قبل المدير الفني للفريق، دييغو سيميوني، والتي ضمت 23 لاعباً.

وانضم الظهير البرازيلي إلى المران مساء الأربعاء، ويتعافى من الشد العضلي الذي منعه من مواجهة مانشستر يونايتد يوم السبت الماضي.

ولم يشارك فيليبي مونتيرو في مباراة الشياطين الحمر، كما غاب عن لقاء ‘إل بورجو دي أوسما’ المحلي الإسباني الأربعاء السابق، ليبتعد بذلك عن صفوف الفريق للمباراة الثالثة على التوالي بسبب التهاب أوتار الركبة.

وبالإضافة إلى خوان بيريا، الذي لعب والده في صفوف أتلتيكو بين عامي 2004 و2012، وتحديداً في عامه الأخير تحت قيادة سيميوني، استدعى المدير الفني الأرجنتيني ثلاثة لاعبين آخرين من فريق الرديف.