قال مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي، الهولندي إريك تن هاغ، إن “كريستيانو رونالدو لاعب الفريق يمكن أن يتناغم مع أسلوبه في اللعب”، لكن أكد أنه يتعين على المهاجم البرتغالي استعادة سابق لياقته البدنية قبل الحصول على فرصة للدخول في التشكيلة.


وغاب رونالدو عن رحلة يونايتد استعداداً للموسم الجديد في تايلاند وأستراليا، كما لم يشارك في مباراة ودية خسر فيها فريقه أمام أتليتيكو مدريد الإسباني بينما شارك في 45 دقيقة خلال تعادل يونايتد 1-1 مع رايو فايكانو الإسباني الأحد الماضي.

ورداً على سؤال حول مدى إمكانية تناغم رونالدو مع الأسلوب الذي يريده المدرب الهولندي في يونايتد قال تن هاغ “أعتقد أن بوسعه التناغم مع أسلوبي.

“لكنه لابد أن يبدأ بالعودة لسابق لياقته. لقد بدأ للتو”.

وأضاف تن هاغ في تصريحات لشبكة سكاي سبورتس التلفزيونية “هو لاعب رائع. ولقد أثبت ذلك مرات كثيرة. لكن الحكم على أي شخص يعتمد على مستواه الحالي وما يمثله حالياً وما يقدمه حالياً”.

وكان مستقبل رونالدو في يونايتد موضع تكهنات بعد أن ذكرت وسائل إعلام بريطانية أنه أبلغ النادي بأنه يريد الرحيل حتى يتمكن من اللعب في دوري أبطال أوروبا، بينما سينافس يونايتد في الدوري الأوروبي هذا الموسم.

وسيبدأ يونايتد مسيرته في الموسم الجديد للدوري الإنجليزي الممتاز باللعب في مواجهة برايتون آند هوف ألبيون الأحد المقبل.