السودان الان السودان عاجل

الامة يرد على الشيوعي ويصفه بالخارج عن الشبكة و “يشعر بالعزلة”

مصدر الخبر / السودان نيوز

قال القيادي بحزب الأمة القومي إمام الحلو؛ إن الشعب السوداني استطاع التعبير عن مطالبه في 30 يونيو باستعادة شرعية الحكم المدني ورفض حكم العسكر وزاد ” هو يوم حزين ونترحم على جميع الشهداء الذين سقطوا”.

وحول اتهام الحزب الشيوعي لحزبه بالسعي لتغيير توازن القوى السياسية وأن ما يجري من تفاوض خيانة للحراك الجماهيري؛ قال الحلو في حوار لـموقع (النورس نيوز)؛ إن الشيوعي خارج الشبكة وهو يتصيّد المناسبات؛ وأوضح أن بيانه الأخير عكس مدى سذاجته للتناول السياسي وأضاف “هي محاولة بائسة تدل على يأس الشيوعي من عدم دخول المشهد السياسي وشعوره بالعزلة لذلك أراد لفت الأنظار إليه.

وكان قد شنّ الحزب الشيوعي، هجوماً عنيفاً على قيادات الحرية والتغيير، وأعلن إدانته الكاملة للتسوية المدعومة دولياً وإقليمياً. وقال: “فيما تحتل جماهير شعبنا الشوارع وتخطو خطوات راسخة لهزيمة التسوية السياسية عبر مواكبها الهادرة في كل مُدن السودان وقُراه، تستمر قِوى الهبوط الناعم المعادية للثورة في السير في طريق تنفيذ المخطط الامبريالي لإنقاذ شراكة العسكر مع بعض القيادات السياسية داخل وخارج قحت”.

وأضافت سكرتارية اللجنة المركزية للشيوعي في بيان لها: “تتبجح قيادات (قحت) عبر تصريحاتها عن الوصول إلى حكومة مدنية ومجلس عسكري للأمن، لقيادة ما تبقى من الفترة الانتقالية، ذلك عكسته تصريحات قيادات حزب الأمة والمؤتمر السوداني، ويسعون لتجيير مواكب 30 يونيو الهادرة لصالح تحسين وتغيير توازن القوى السياسية لمصلحتهم من الصراع الدائر بين أطراف قِوى الهبوط الناعم بالداخل”.

ومضت في القول: “إن ما يجري من تفاوض لإعادة الشراكة بثوب جديد والذي يصطدم بإرادة الحراك الجماهيري الحامل للاءات الثلاثة هو موقف خياني بالدرجة الأولى”.

عن مصدر الخبر

السودان نيوز