قالت وزارة العدل الأمريكية اليوم الخميس، إن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” سيحصل على 92 مليون دولار أخرى كتعويض عن خسائر تكبدها في قضية فساد كبرى.


وفي أغسطس (آب) العام الماضي، قالت الوزارة إن “فيفا” سيتلقى 201 مليون دولار كتعويض عن الخسائر.

وتم مصادرة الأموال من حسابات مصرفية لمسؤولين سابقين متورطين في الفضيحة مثلوا أمام المحاكمة بعد تحقيقات في سنوات من الفساد داخل المؤسسة العالمية.

وقالت وزارة العدل في بيان اليوم الخميس: “هذا التوزيع الذي يقارب 92 مليون دولار كتعويض عن الخسائر يسلط الضوء على أهمية مصادرة الأصول كأداة حاسمة في مكافحة الفساد”.