اخبار الاقتصاد

وزير النفط السابق: إيقاف(21) شركة استيراد وقود لن يحدث ندرة

مصدر الخبر / صحيفة السوداني

الخرطوم : عبير جعفر

أكد عدد من محطات الوقود أن زيادة النفط عالميًا انعكس سلبًا على ارتفاع الأسعار ما أدى لتراجع حجم المبيعات بسبب الركود.
وقال وكيل محطة وقود بأم درمان الماحي أحمد في حديثه لـ (السوداني) إن ركود السوق انعكس سلبًا على عدم القدرة على الالتزام بسداد الرسوم المفروضة على المحطة.
وأوضح أن زيادة أسعار الوقود عالميًا انعكست على ضعف القوى الشرائية وتراجع حجم المبيعات، متوقعًا عودة اصطفاف المركبات بمحطات التوزيع وحدوث شح.
وأكد وكيل محطة وقود ببحري عبدالله أحمد حدوث ندرة في المشتقات البترولية وقال كنا نعاني خلال الفترة السابقة قبل رفع الدعم والسماح للشركات بالاستيراد من أزمة في المشتقات البترولية وتكدس المركبات بمحطات الوقود وبعد دخول شركات القطاع الخاص انفرجت الازمة، ولكن زيادة الوقود عالميًا انعكس سلبًا على الشركات، وتراجع حجم الاستيراد بسبب ارتفاع الأسعار، متوقعًا زيادة وشح وعودة تكدس المركبات ببعض المحطات بسبب قرار إيقاف (21) شركة خاصة عن الاستيراد إلى حين عودتها للاستيراد مرة أخرى.
وقال وزير النفط السابق جادين علي إن توقف الشركات عن الاستيراد غير مؤثر بنسبة كبيرة نسبة لامتلاك الحكومة شركتان تستورد كل واحدة منهما حوالي أكثر من ٥٠% من الكمية المطلوبة، وأشار: في حال فرض رسوم من الحكومه على الشركات فإن الأخيرة ملزمة بالسداد، نافيًا تسبب إيقاف الشركات المذكورة في حدوث ندرة في الوقود لأن أي شركة حكومية قادرة على استيراد باخرة بمفردها بينما قد تحتاج الشركات الخاصة المذكورة للاشتراك في استيراد باخرة واحدة فقط.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة السوداني