السودان الان

تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان

مصدر الخبر / سونا

الخرطوم 23-6-2022 (سونا) – قامت أسرة الدكتور إبراهيم دقش مساء أمس بمنتدى أولاد امدرمان بالملازمين بتأبين الراحل دقش وتدشين كتاب الدكتورة بخيتة أمين (إبراهيم دقش اسم لايمحوه الرحيل).

واكد البروفيسور على شمو أن الراحل دقش ترك إرثا عظيما محفوظا ومحسوسا ومحروسا ، أوضح من خلاله نموذجا للإنسان المتواضع الكريم الذكي ، مشيراً الى أن الراحل خالط عدة مجتمعات وأصبح جزءاً من الحضارة العظيمة التي نفتخر بها ، واقترح شمو خلق جوائز عظيمة  تتناسب ومكانة الراحل تخليداً لذكراه، لافتاً الى أن أسرة الراحل دقش هي صاحبة الحق في الموافقة على الاقتراح وسنقوم بالاجتماع ووضع النظام الأساسي للجائزة ونوعها وشروطها واللجنة التي ترعاها.

وقال الدكتور الشاعر التجاني حاج موسى أن قيمة الأمسية لتأبين الراحل دقش تتمثل في الحضورالمميز، مشيراً الى أن الراحل رجل غير عادي وسيظل باقياً باثاره وهذه عظمة الاستثنائيين، وكان يحمل الوطن أين ماحل وهبط.

واستعرضت الدكتورة بخيتة أمين زوجة الراحل الحياة الحافلة التي ربطتها به ، وقالت إن ما أريد أن اقوله كتبته في مقدمة الكتاب بعنوان “إبراهيم دقش اسم لايمحوه الرحيل” مقدمة شكرها لكل من شارك في ليلة التأبين وأهل امدرمان وخصوصاً منطقة ود البنا، لافته أن هذه الأمسية ليست كبقية الأمسيات.

وأوضح السفير عبد المحمود عبد الحليم أن دقش قصة نجاح لاتستطيع هذه المساحة أن توفيه حقه ، مشيراً أن الراحل له لونية خاصة ممزوجة بكافة مناطق البلاد وأيضاً متحدثاً عن شجون وأحلام أفريقيا.

وقال الأستاذ عبد الرحمن دقش ممثل الأسرة أن الراحل ترك لنا ما نفتخر به من إرث وأصدقاء ورفاق طريق آملاً أن تتجدد ذكراه كل عام.

وقال عدد من المتحدثبن أن دقش شكل ثنائية أمدرمانية جميلة مع رفيقة دربه بخيتة أمين، مشيرين الى أن دقش له مزيج ومزاج سوداني خاص يجمع مابين القرية والمدينة وقدم نموذجاً مختلفاً.

يذكر أن حفلة التأبين تخللتها عرض فديوهات لحياة الراحل إبراهيم دقش وفيلم “الصورة تحكي” التي جمعته مع الشخصيات على المستويات المحلية والاقليمية والدولية ومقتطفات من اللقاءات التلفزيونية التي أجريت مع الراحل دقش.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

سونا