أعلنت نيوم، الشريك العالمي لبطولات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، عن الإطلاق الرسمي لبرنامج “شُهُب” وهو برنامج مجتمعي رياضي لتطوير مهارات أصحاب المواهب الواعدة في رياضة كرة القدم في المملكة العربية السعودية، حيث يهدف البرنامج إلى تأهيل الجيل القادم من اللاعبين في المملكة، ممن تتراوح أعمارهم مابين 7 إلى 12 سنة، وإتاحة الفرصة للأطفال على اختلاف قدراتهم لتطوير مواهبهم وتعزيز مشاركتهم في برامج رياضة كرة القدم.


ويسعى البرنامج إلى تحقيق أقصى استفادة من مستوى التدريب العالمي الذي يتميز به مدربو الاتحاد السعودي لكرة القدم (SAFF)، بالإضافة إلى خلق نوع من التكامل بين الرياضة والتقنية لقياس وتطوير مستوى الأطفال المشاركين خاصة فيما يتعلق بمهارات كرة القدم مثل دقة التسديد، وسرعة المراوغة، وتوقيت رد الفعل، ودقة التمرير.

وبعد الإطلاق التجريبي للبرنامج في مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة مؤخراً، والتي تعد أحد أهم وأحدث المرافق الرياضية في المملكة العربية السعودية، تستعد نيوم لتنفيذ البرنامج المتمثل بجولة في جدة والرياض وتبوك هذا العام بمشاركة أكثر من 400 طفل على مستوى المملكة.

ويمكن للراغبين في الإنضمام إلى البرنامج من المواهب الواعدة، التسجيل من خلال الرابط التالي: https://shuhubcommunityprogram.com/
وفي هذا الصدد، قالت رئيسة قطاع الرياضة في نيوم، جان باترسون: “يعكس برنامج “شُهُب” المجتمعي التزام نيوم بالمساهمة في تنشئة الجيل القادم من المواهب الرياضية في المملكة العربية السعودية، وتزويدهم بالدعم اللازم ومنحهم فرصة لتطوير مهاراتهم في كرة القدم. وكجزء من البرنامج، نحرص في نيوم على تسخير التقنيات الرياضية المبتكرة لتأهيل المواهب الواعدة على النحو الذي يرتقي بالمستوى الرياضي في المنطقة”.

ويتكامل برنامج “شُهُب” المجتمعي مع شراكة نيوم مع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والتي تنطوي على دفع عجلة التميز في مجال كرة القدم وذلك من خلال المساهمة في صقل المواهب، وإلهام الجيل القادم من الرياضيين، وتشييد مركز للتميز الرياضي. كما يجسد البرنامج استمرارية للمبادرات المتعلقة بتطوير وتعزيز مواهب كرة القدم المحلية في جميع أنحاء المملكة، حيث يوفر البرنامج أساساً قوياً للتقدم في هذه الرياضة.