السودان الان

الداخلية تكشف تفاصيل مقتل ضابط رفيع المستوى خلال التظاهرات بالخرطوم

مصدر الخبر / المشهد السوداني

كشفت وزارة الداخلية السودانية، اليوم الأربعاء، حيثيات مقتل الفريق علي بريمة، وسط الخرطوم، منتصف الشهر الجاري، واستنكرت الاعتداءات على الشرطة ومقارها.

وقالت الوزارة في بيان، إن الفريق علي بريمة تم الاعتداء عليه أثناء تفقده القوات العاملة بالارتكازات بمنطقة وسط الخرطوم في تأمين المواقع الاستراتيجية والسيادية، يوم 13 يناير الجاري.

وأوضحت أنه عند وصول الفريق لشارع القصر، جوار معمل استاك، تزامن ذلك مع عمليات كر وفر بين القوات والمتظاهرين نزل المذكور من دوريته ولبس خوذة الرأس وخاطب المتظاهرين بعبارة سلمية فتعرض لطعنات قاتله بسكين (في ساعد اليد اليسري واخري نافذة بالظهر) تسببت في نزيف حاد ادي لوفاته اثناء اسعافه في المستشفي.

وأضافت أن القوات الأمنية تمكنت من ملاحقة الجناة والوصول الى مخبئهم، وعقب القبض على عدد من المشتبه بهم وإخضاعهم للتحري اعترف المتهمون بارتكاب الجريمة، وبتفتيش موقع مخباهم (سكنهم) تم العثور على مبالغ مالية من العملة الاجنبية (دولار)ومعدات عسكرية.

وتابعت أنه “تم عقد مواجهة بين المتهمين وأكدوا على معرفتهم ببعضهم البعض وأن سكنهم بالخرطوم بغرض المشاركة في جداول التظاهرات والمواكب المعلنة بمرافقة آخرين، واعترفوا بطعن المجني عليه وارشدوا على أدوات الجريمة وتم تحريزها كمعروضات”.

وأعربت قوات الشرطة عن استنكارها “الدعاوي والتهم الباطلة التي تجافي الواقع والحقيقة، وتدين التعدي المتكرر على منسوبي الشرطة ومقارها ومركباتها.

وأكدت أنها “قادرة على فرض هيبة الدولة وسيادة حكم القانون ولن تتهاون في إستخدام سلطاتها القانونية في ردع وحسم كافة مظاهر التفلتات والسلوكيات السالبة التي تضر كثيرا”.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

المشهد السوداني