السودان الان السودان عاجل

وجدي صالح يكشف تفاصيل لقاء الحرية والتغيير مع الوفد الأمريكي

مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

دعت قوى “إعلان الحرية والتغيير” السودانية، الائتلاف الحاكم سابقا، الأربعاء، إلى وقف ما قالت إنه “عنف ممنهج وقمع تشنه السلطات الانقلابية في مواجهة الثوار المدنيين”.

جاء ذلك خلال لقاء وفد من الائتلاف مع وفد أمريكي برئاسة مساعدة وزير الخارجية الأمريكي للشؤون الإفريقية، مولي فيي، وعضوية المبعوث الأمريكي لمنطقة القرن الإفريقي، ديفيد ستارفيلد، والقائم بالأعمال الأمريكي في الخرطوم، براين شوكان.

وقال المتحدث باسم “الحرية والتغيير”، وجدي صالح، في مؤتمر صحفي، إن “الوفد تناول خلال اللقاء العنف الممنهج والقمع الذي شنته السلطات الانقلابية، في مواجهة الثوار المدنيين، مما أدى إلى مقتل أكثر من 70 شخصا (منذ بدء الاحتجاجات في 25 أكتوبر/ تشرين الأول 2021) وجرح واعتقال المئات”.

كما “تناول مبادرة بعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم الانتقال في السودان (يونيتامس)، وقدم رؤيته حول كيفية جعل المبادرة ذات مصداقية وجدية تحُقق مطالب الشعب السوداني وتُنهي الانقلاب، وتفضي لانتقال مدني ديمقراطي فوري”، وفق المتحدث.

والثلاثاء، أكدت الشرطة السودانية مقتل 7 أشخاص وإصابة 72 آخرين، خلال مظاهرات الإثنين، متهمة الحراك الشعبي باللجوء إلى “العنف المنظم” ضد أفرادها ومراكزها.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الراكوبة نيوز